رمز الخبر: ۱۶۹۹۴
تأريخ النشر: 12:58 - 28 October 2009
ويجب القول في هذا الخصوص ان جهاز الاستخبارات السعودي الذي يقيم علاقات وثيقة مع العناصر الوهابية المتطرفة في السعودية ، قدم ريغي الى القسم الاعلامي للوهابيين اي قناة "العربية" ويمكن مشاهدة موطئ قدم الامير بندر بن سلطان الامير طلال واثنين من كبار رجال الدين الوهابيين في هذا المجال.
عصر ايران -  تفيد المعلومات الواردة من بعض الاوساط الخبرية في الامارات العربية المتحدة ، انه في اعقاب الارادة الايرانية الجادة للقضاء على الزمرة الارهابية المعروفة ب "جند الله" عند الحدود الايرانية الباكستانية وضغط كبار المسؤولين الايرانيين على الحكومة الباكستانية ، فان حماة هذه الزمرة الارهابية هم الان بصدد نقل زعيم الزمرة وبعض اعضائها الى مناطق اخرى من باكستان او الامارات العربية المتحدة او العربية السعودية.

وبعد وقوع الحادث الارهابي في منطقة بيشين بسيستان وبلوجستان ، وفيما لم يتحدث احد عن الدور السعودي المخرب في ايجاد مثل هذه التنظيمات الارهابية والمتسمة بالعنف ، فان الاخبار الواردة تفيد بان زمرة جند الله ليس تحظى بدعم فروع عسكرية وامنية وكذلك عشائرية وقومية في باكستان ويتم دعمها وتحريكها من قبل اجهزة الاستخبارات الاسرائيلية والامريكية والبريطانية فحسب ، بل انها تتمتع ايضا بالدعم المعنوي والمادي والاعلامي السعودي.

وتفيد هذه المعلومات ان عبد المالك ريغي وخلال عدة زيارات الى السعودية بذريعة الحج حظي بدعم واسع خلال لقائه عددا من عناصر الاستخبارات والامن السعودية.

ويجب القول في هذا الخصوص ان جهاز الاستخبارات السعودي الذي يقيم علاقات وثيقة مع العناصر الوهابية المتطرفة في السعودية ، قدم ريغي الى القسم الاعلامي للوهابيين اي قناة "العربية" ويمكن مشاهدة موطئ قدم الامير بندر بن سلطان الامير طلال واثنين من كبار رجال الدين الوهابيين في هذا المجال.

وحديثا ، تم دعم واسناد هذه الزمرة من خلال الدعم المالي السعودي وعن طريق بعض المرتبطين التجاريين في الامارات العربية المتحدة.

وحسب المعلومات نفسها فان المجموعات التي تحظى بدعم المتطرفين العرب في المنطقة وقوات امن الناتو وحلفائها وكذلك المتطرفين البشتون في باكستان ، تقوم من خلال ايجاد مثلث بدعم ريغي وحتى ان خبراء الاعلام والدعاية يضعون معلومات بتصرفه.

يذكر ان زمرة ريغي ليس نفذت عمليات ارهابية في المنطقة خلال الاعوام الماضية فحسب بل قامت بالتجسس لصالح الاجانب من المناطق المختلفة الحدودية لايران وكذلك داخل سيستان وبلوجستان وموانئ ايران في الجنوب بحيث ان المجموعات الارهابية الموجودة في محافظة بلوشستان الباكستانية تقيم اتصالا مع هذه الزمرة وتدعمها عند الضرورة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: