رمز الخبر: ۱۷۰۳۷
تأريخ النشر: 09:05 - 30 October 2009
ويتطلع المشروع الى عام 2012 عندما يصل الالاف من عشاق كرة القدم الى بولندا واوكرانيا لحضور بطولات اوروبا في كرة القدم.
عصر ايران - وارسو - رويترز - تقوم دوريات مكونة من شخصين يرتدون رداء ابيض عماليا من قطعة واحدة بدخول المراحيض بجرأة في شتى انحاء بولندا للتأكد من كون مراحيض البلاد مستعدة لاستقبال بطولة كرة القدم الاوروبية 2012.

وقالوا ان الكثير من المراحيض اجتازت الاختبار لكن بعضها خاصة الذي يرجع الى ايام الشيوعية قبل عام 1989 كان اقل جاذبية.

ويهدف مشروع (تواليت 2012) الذي تنظمه الشركة المنتجة لمعدات المراحيض الى تشجيع المواطنين البولنديين العاديين على الاشتراك في هذه الدوريات.

ويتطلع المشروع الى عام 2012 عندما يصل الالاف من عشاق كرة القدم الى بولندا واوكرانيا لحضور بطولات اوروبا في كرة القدم.

وقامت الدوريات حتى الان بزيارة 200 مرحاض في ست مدن كبرى في بولندا واجرت استطلاعا لاراء السياح الاجانب اظهر ان الفنادق والمطارات لديها مراحيض من نوعية جيدة بينما محطات القطارات والحافلات لا تجاريها في ذلك.

وعلقت صحيفة زينيك جازيتا براونا بقولها ان مراحيض البلاد افضل استعدادا للبطولة من لاعبي منتخب كرة القدم الذين اخفقوا في التأهل لبطولة كأس العالم لعام 2010 في جنوب افريقيا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: