رمز الخبر: ۱۷۰۷۳
تأريخ النشر: 23:07 - 31 October 2009
لكن رئيس الجنوب سلفا كير كان يلتزم حتى الان الخط الرسمي وهو تعزيز التأييد للوحدة.
Photo

عصر ايران - رويترز - حث رئيس جنوب السودان السكان الجنوبيين على اختيار الاستقلال في الاستفتاء المقرر اجراؤه اذا كانوا يرغبون في أن يكونوا أحرارا مقتربا لاقصى حد من الدعوة علنا لانفصال المنطقة المنتجة للنفط.

وضمن الجنوب اجراء تصويت حول الانفصال عن السودان في اطار اتفاق للسلام أنهى أكثر من عقدين من الحرب الاهلية مع الشمال.

لكن رئيس الجنوب سلفا كير كان يلتزم حتى الان الخط الرسمي وهو تعزيز التأييد للوحدة.

وقال في قداس بجوبا عاصمة الجنوب لاطلاق حملة للانتخابات المقررة في عام 2010 والاستفتاء في عام 2011 "عندما تصلون الى صناديق الاقتراع يكون الاختيار لكم.. (اذا كنتم) تريديون أن تصوتوا من أجل الوحدة حتى تكونوا ( مواطنين) من الدرجة الثانية في بلدكم فذلك هو اختياركم."

وأضاف "اذا كنتم تريدون التصويت للاستقلال لتكونوا أحرارا في بلدكم المستقل فذلك اختياركم وسوف نحترم اختيار الشعب."

وسوف تزيد هذه التصريحات الضغوط على العلاقة المتوترة اصلا بين حركة تحرير السودان التي يتزعمها كير وحزب المؤتمر الوطني المهيمن في الشمال.

ووعد كلا الجانبين بشن حملة هدفها ترغيب الناخبين في الوحدة عندما وقعا اتفاق السلام الشامل الذي انهى الحرب الاهلية عام 2005 .

ويعتقد على نطاق واسع أن الكثير من الجنوبيين الذين يشعرون بالمرارة بسبب الحرب الطويلة وعدم التنمية في الجنوب منذ انتهائها سيؤيدون الاستقلال. لكن زعماءهم لم يصلوا الى الان الى حد الاعلان صراحة أنهم يريدون الانفصال.

واستقلال الجنوب موضوع على درجة كبيرة من الحساسية خاصة في الشمال. ويوجد القسم الاكبر من احتياطي النفط المؤكد في الجنوب في حين أن معامل التكرير والميناء السوداني الوحيد يقع في الشمال.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من مسؤول في حزب المؤتمر الوطني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: