رمز الخبر: ۱۷۳۰۶
تأريخ النشر: 11:31 - 08 November 2009
وقال رئيس تحالف (بلاك ايز باك) للدفاع عن الحقوق المدنية، نلاحظ ان باراك أوباما يمثل السلطة البيضاء في وجه أسود.

عصر ایران - تظاهر أكثر من 200 أسود أمريكي السبت في واشنطن احتجاجا على سياسة أول رئيس أسود للولايات المتحدة، معتبرين باراك أوباما تجسيدا للسلطة البيضاء في وجه أسود، وطالبوا بعودة الجنود الأمريكيين من أفغانستان.

وهذه أول تظاهرة للسود الأمريكيين ضد الادارة الجديدة منذ تسلم باراك أوباما مقاليد الحكم في كانون الثاني/ يناير الماضي. وانتقد المتظاهرون الرئيس الامريكي لاستمرار الخطة الامبريالية الأمريكية في العالم.

وقال أومالي يسيتسلا رئيس تحالف (بلاك ايز باك) للدفاع عن الحقوق المدنية، نلاحظ ان باراك أوباما يمثل السلطة البيضاء في وجه أسود.

واضاف ان أاوباما أداة لاعدائنا الامبرياليين ونحن نطالب بحريتنا وبالانسحاب الفوري لكل القوات الأمريكية من أفغانستان.

وطالب المتظاهرون أيضا الرئيس الأمريكي بالغاء القيادة العسكرية الأمريكية لافريقيا (افريكوم) وبعدم التدخل في فنزويلا وبانهاء الحصار المفروض على كوبا.

ومن جهته، أخذ تشارلز بارون عضو المجلس البلدي في نيويورك والعضو السابق في حركة الفهود السود الثورية في الستينات والسبعينات، على الرئيس الامريكية تجاهله مأساة الامريكيين الأفارقة.

وقال لوكالة فرانس برس لسنا راضين عنه وبارقة الأمل والتغيير لم تكن سوى سراب في نظر الشعب الاسود.

وأكد انه اذا كان السود سعداء بانهاء أوباما احتكار الرجل الأبيض للبيت الابيض، فانهم يتوقعون من الرئيس تغييرات كثيرة على صعيدي السياسة الداخلية والخارجية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: