رمز الخبر: ۱۷۴۸۰
تأريخ النشر: 09:27 - 14 November 2009
عصرایران - القدس العربی- قال رئيس المجلس الأعلى لأحزاب المعارضة اليمنية ممثلة فى (اللقاء المشترك) حسن محمد زيد الجمعة إن الحرب الدائرة فى اليمن بين الحوثيين والسعودية تستدعي على كل يمني وعربي ومسلم أن يسعى أولا لوقفها والبحث عن حل المشكلة اليمنية التي تلقي بظلالها على المنطقة.

وأضاف زيد فى تصريح ليونايتد برس انترناشونال حول ماتردد عن قيامة مع مجموعة من الشخصيات اليمنية بالتوسط لدي المتمردين الحوثيين للافراج عن ثلاثة من حرس الحدود السعودي معتقلين لدى الحوثيين إن مثل هذه الأخبار المختلقة لاتستحق من أي محترم لنفسه ومكانته أن يتكلف عناء نفيها، الا أن مايجري في شمال اليمن من قتل ودمار يستوجب علينا التأكيد على أن الخبر لا أساس له من الصحة.

وأضاف: الواجب على كل يمني وعربي ومسلم ان يسعى أولا لوقف الحرب والبحث عن حل للمشكلة اليمنية التي تلقي بظلالها على المنطقة وقد تمتد إلى ما هو أبعد، مؤكدا إن حل المشكلة تتحمل السلطة المسؤولية عن ابتدائها وما آلت اليه.

وكانت تقارير اخبارية محسوبة على الحكومة قد كشفت الجمعة عما وصفته بسباق محموم يدور حالياً خلف كواليس حرب صعده بين كل من أمين العكيمي وعبد الرحمن الجفري وحسن محمد زيد وفارس مناع وحسين عبد الله الاحمر من أجل التوسط لدى الحوثيين لاقناعهم بالافراج عن أفراد حرس الحدود السعودي الذين تم أسرهم خلال المواجهات التي جرت بين الجانبين الثلاثاء الماضي في جبل الدخان، والتي ما زالت مستمرة.

ومن جهته، دعا يحيى الحوثي المفاوض السياسي والمتحدث الرسمي باسم جماعة الحوثيين، السعودية في تصريح صحافي إلى الحوار مع جماعته لوقف القتال الدائر على الحدود اليمنية السعودية، معرباً عن استعداده لتقديم كل ما تطلبه الرياض من إيضاحات تتعلق بجماعته حتى تطمئن بأن الحوثيين لا يعادون المملكة وليسوا امتداداً لإيران.

وتابع: الآن أنادي السعودية بأن تتفهم موقفنا وإذا كان لديهم أي تخوفات من قبيل دعم إيران لنا كما يزعم البعض فنحن مستعدون لتقديم جميع الإيضاحات.

وأضاف: لا يوجد بيننا وبين إيران حدود مشتركة حتى تمدنا بالسلاح، وهي مجاورة للسعودية أكثر من قربها من اليمن وهذه التهمة صاغها الرئيس اليمني عبد الله صالح لتخويف الغرب والسعوديين منا، بغية الحصول على دعم ومساعدات.

وحول القتال الدائر حالياً على الحدود السعودية- اليمنية بين جماعته والجيش السعودي، وما تردد عن أسر الجماعة لجنود سعوديين، قال الحوثي: نحن نحارب دفاعاً عن أنفسنا بعد هجوم السعوديين علينا، ونستخدم جميع الوسائل من أجل دفع الطرف الآخر إلى وقف القتال.

وشن الطيران الحربي السعودي على مدار الأسبوع الماضي غارات على مواقع الحوثيين المتسللين.

وأوضحت الحكومة السعودية في بيان إنها اتخذت سلسلة من الإجراءات للتصدي للحوثيين من بينها تنفيذ ضربات جوية مركزة على أماكن المتسللين في جبل الدخان والأهداف الأخرى ضمن نطاق العمليات داخل الأراضي السعودية، وذلك انطلاقاً من محافظة جازان جنوب السعودية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: