رمز الخبر: ۱۷۷۰۱
تأريخ النشر: 12:17 - 20 November 2009
عصر ايران - اکد رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد بان الشعب الايراني على استعداد للتعاون مع المجتمع الدولي لارساء الامن المستديم في العالم.
 
وافادت وكالة الانباء الايرانية عن الرئيس احمدي نجاد في الاشارة الى ان الشعب الايراني شعب حر وداعية للسلام والصداقة، اننا مستعدون للتعاون البناء مع المجتمع الدولي من اجل اصلاح الوضع الراهن في العالم ومعالجة المعضلات التي يعاني منها المجتمع البشري واقرار الامن المستديم في العالم.

واضاف رئيس الجمهورية في کلمته اليوم الخميس في الجماهير المحتشدة في استاد "تختي" بمدينة تبريز مرکز محافظة اذربيجان الشرقية (شمال شرق) التي يزورها مع اعضاء الحکومة ضمن الجولة الثالثة لزيارات الحکومة لمحافظات البلاد: ان اهالي تبريز ومحافطة اذربيجان ادوا على الدوام دورا منقطع النظير في الارتقاء بثقافة ايران وسمو الشعر والادب، وازهار الاقتصاد، وفي الدفاع عن الارض ومقارعة الطواغيت والظالمين.

وتابع: ان اهالي هذه المنطقة کان لهم الدور الطليعي في الثورة الدستورية والتصدي لاعتداءات الاجانب والدفاع عن اهداف الثورة الاسلامية.

وقال رئيس الجمهورية: على العالم ان يعلم بان الوحدة والعزة منقطعة النظير للشعب الايراني اليوم رهن الى حد کبير بفطنة واباء اهالي تبريز ومحافظة اذربيجان.

واوضح رئيس الجمهورية بان رسالة الشعب الايراني للقوى الاجنبية هي دعوتهم الى طريق الله والانسانية والنزاهة وقال مخاطبا هذه القوى: کفى جرائم واعمال معادية للانسانية، وان لم تستجيبوا لرسالة الشعب الايراني التي هي رسالة ايمانية والهية فان قوة الشعوب ستطيح بکم من علياء قصورکم العاجية.

واضاف: ان الشعب الايراني شعب ابي رسالي وليس شعب عدوان واساءة للاخرين، وان ما يريده هو فقط حقه ومستقبله المشرق وحقوقه القانونية المشروعة.

وقال الرئيس احمدي نجاد: على الذين يدعون التعاطي الشفاف ان يعلموا بانه لو شوهد تغيير اساسي وصحيح في سلوکهم واقلعوا عن نزعتهم العدوانية واولوا الاحترام لحقوق وشخصية الشعب الايراني فان هذا الشعب سيتجاوب معهم.

واضاف رئيس الجمهورية: فيما لو حاولت القوى الاجنبية اثارة المشاکل في المنطقة مرة اخرى فان رد الشعب الايراني عليهم سيکون کما رد على اسلاف هؤلاء السادة.

وتابع الرئيس احمدي نجاد: "بفضل الله تعالى هنالک اليوم امامنا في البلاد فرص کبرى وقل نظيرها، وعلينا ايصال البلاد الى المرکز اللائق للشعب الايراني" مؤکدا بان جميع الظروف متوفرة لبناء ايران مزدهرة ومتطورة وقوية ومؤثرة في القضايا العالمية.

وقال: علينا ان نضع ايدينا بايدي البعض لايصال ايران من الناحية العلمية والثقافية والاقتصادية والتنموية الى مراتب عالية ولائقة.

واشار الى ان الوصول الى الهدف بحاجة الى العمل والجهد المستمر والتکاتف وقال: ان محافظة اذربيجان العزيزة کانت على الدوام طليعية في جميع الساحات.

واضاف رئيس الجمهورية: ان الاجانب لا يريدون تطور الشعب الايراني، وعلينا نحن ان نضع ايدينا بايدي البعض لنبني ايران رغم انف الاعداء.

واشار الرئيس احمدي نجاد الى الاحداث الاخيرة التي تلت الانتخابات الرئاسية وقال: ان البعض سعى للقيام ببعض الممارسات للمساس بعزة وعظمة الشعب الايراني الا ان هذا الشعب ولاسيما اهالي تبريز ومحافظة اذربيجان تصدوا لهم من خلال الاداء الجيد وفي الوقت المناسب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: