رمز الخبر: ۱۷۷۴۴
تأريخ النشر: 11:34 - 21 November 2009
عصرایران - احتج سفير ومندوب مصر الدائم لدي الامم المتحده علي مشروع مسوده القرار الکندي المعادي لايران مبينا ان بلاده ترفض طرح مثل هذه القرارات في اللجنه الثالثه للجمعيه العامه.
   
وقال ماجد عبد العزيز في تصريح لارنا: ان مصر تعارض دوما طرح مثل هذه القرارات في نيويورک وفي اللجنه الثالثه من الجمعيه العامه للامم المتحده.

واضاف : ان البت بمواضيع حقوق الانسان يجب ان يتم في لجنه حقوق الانسان و هذا لا يطبق فقط علي ايران بل يجب ان تخضع سائر الدول اخري لهذا الامر.

وتابع : نيابه عن دول عدم الانحياز ووفقا للقرارات التي تم المصادقه عليها في اجتماع شرم الشيخ 15الذي عقد من 14 الي 16 يوليو / تموز للعام الجاري اوکد بان دراسه وضع وانتهاک حقوق الانسان في الدول يجب البت فيها في لجنه حقوق الانسان.

وقد تم المصادقه علي مسوده القرار الکندي المعادي لايران باصوات قليله حيث وصف مندوبو الدول المستقله في العالم القرار بالمسيس .

وتم المصادقه علي القرار الکندي ب 74 صوتا من اصل 192 صوتا حيث عارض او امتنع عن التصويت 107 بلدان .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: