رمز الخبر: ۱۷۷۵۶
تأريخ النشر: 17:49 - 21 November 2009
Photo
عصر ایران - رويترز - وبخ الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف يوم السبت قادة الحزب الحاكم في روسيا لتقاعسهم عن ضمان اجراء انتخابات محلية بطريقة ديمقراطية الشهر الماضي وطالبهم بأن يتسم فوزهم في الانتخابات المستقبلية بالنزاهة.

وفي اشد انتقاد علني منذ توليه منصبه ابلغ ميدفيديف المؤتمر السنوي لحزب روسيا المتحدة في سان بطرسبرج ان على الحزب الحاكم الانفتاح والتحديث.

وقال ميدفيديف لمئات من المندوبين في جلسة نقلها التلفزيون الحكومي على الهواء "كلنا في واقع الامر بحاجة لان نتعلم ان نفوز في منافسات مفتوحة."

وسحق حزب روسيا المتحدة الذي يتزعمه رئيس الوزراء فلاديمير بوتين احزاب المعارضة في الانتخابات التي جرت في اغلب انحاء روسيا في اكتوبر تشرين الاول.

وقالت المعارضة ان الانتخابات شابتها انتهاكات كثيرة لكن مسؤولي الانتخابات رفضوا الاحتجاجات وهنأ ميدفيديف الفائزين في باديء الامر.

وقال ميدفيديف بينما كان بوتين يتابعه بين الحضور ان حزب روسيا المتحدة الذي يقارنه المنتقدون بالحزب الشيوعي ابان الحقبة السوفيتية يجب ان يتغير.

واضاف "الحزب... مجرد اداة... نعم اداة بالغة الاهمية وضرورية تماما لكنه مجرد اداة.. وسيلة لا غاية."

وبينما كان ميدفيديف يتحدث أخذ بوتين يتصفح بعض الصحف ويدون ملاحظات ويتحدث من ان لاخر مع زعيم حزب روسيا المتحدة بوريس جريزلوف. وانضم الى نوبات التصفيق الوجيزة التي قاطعت خطاب ميدفيديف لكنه نادرا ما نظر اليه.

وتحدث بوتين بعد ميدفيديف لكنه بدأ خطابه بالحديث عن خطط الاقتصاد الروسي للانتعاش من الازمة المالية ومعاودة النمو.

واختار بوتين ميدفيديف ليخلفه في الكرملين. ومنذ توليه السلطة قبل 18 شهرا انتقد ميدفيديف مرارا اقتصاد روسيا ونظامها السياسي لكن دبلوماسيين ورجال اعمال يقولون انه لم يتغير أي شيء يذكر.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: