رمز الخبر: ۱۷۸۱۸
تأريخ النشر: 09:41 - 23 November 2009
أعلن قائد قاعدة خرمشهر البحرية، عبد الحميد كفايت، أمس الاحد: ان أهداف الأعداء بالخليج الفارسي في مرمى القوات البحرية للجمهورية الاسلامية الايرانية، واذا أرادوا القيام بأي عمل شيطاني فسيواجهون رداً شديداً من هذه القوات.
عصرایران - أعلن قائد قاعدة خرمشهر البحرية، عبد الحميد كفايت، أمس الاحد: ان أهداف الأعداء بالخليج الفارسي في مرمى القوات البحرية للجمهورية الاسلامية الايرانية، واذا أرادوا القيام بأي عمل شيطاني فسيواجهون رداً شديداً من هذه القوات.

 وشدد قائد القاعدة البحرية في مدينة خرمشهر، الذي كان يتحدث لوكالة أنباء فارس، على استعداد سلاح البحرية للجيش وقوات الحرس الثوري للتصدي لأي تحرك يقوم به العدو في سواحل الخليج الفارسي.

 وأشار الاميرال كفايت الى دور سلاح البحر للجيش في مرحلة الدفاع المقدس طوال 8 أعوام موضحا أن القوات المسلحة سددت ضربات موجعة للعدو البعثي في تلك الظروف العصيبة رغم قلة امكاناتها وخيانة ابو الحسن بني صدر، بفضل ايمانها ومعتقداتها الدينية. وقال المسؤول: ان احدى المفاخر التي سجلها سلاح البحر في الدفاع المقدس هو أنه لم يسمح للقوة البحرية العراقية بشن الهجوم عليه طوال 8 أعوام من الحرب المفروضة.

وأضاف قائلاً: ان تصدي مغاوير سلاح البحر للقوات البحرية الصدامية في مرحلة الدفاع المقدس وصدها من التقدم في الأيام الأوائل من الحرب المفروضة يبعث على الفخر والاعتزاز‌. وقال قائد قاعدة خرمشهر البحرية: ان القوات الصدامية التي كانت تقف وراءها قوى الاستكبار العالمي، كرست محاولاتها لضرب المصادر النفطية وكذلك السفن التجارية للقضاء على الاقتصاد الايراني إلا ان سلاح البحر الايراني تصدى لكل هذه المحاولات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: