رمز الخبر: ۱۷۸۴۹
تأريخ النشر: 01:25 - 24 November 2009
عصر ايران - ارنا -  قال مساعد منظمة الطاقة الذرية الايرانية محمد قنادي ان انتاج 500 طن من غاز uf6 من قبل العلماء الشبان الايرانيين بدون ادني مساعدة خارجية يشکل نقطة تطور في تاريخ ايران العلمي والتقني.   

واضاف قنادي اليوم الاثنين في کلمة القاها في ملتقي لتکريم المفکرين والجهاديين في العلم والتکنولوجيا من التعبويين ،في صالة الشهيد شفايي بجامعة تبريز / شمال غرب ايران / ان هذا الحدث الکبير تحقق في وقت کانت ايران غير قادرة علي انتاج حتي 10 غرامات من uf6 لسد احتياجاتها موضحا ان الحدث المبارک تحقق علي يد الشبان التي تتراوح اعمارهم مابين 25 و26 عاما والمتخرجين من الجامعات والمعاهد العلمية الايرانية .

واشار الي تدشين مشروع ucf اصفهان، وقال ان هذا المشروع کان من المقرر ان يتم بناوه وتجهيزه وفقا لعقد بقيمة 110 ملايين دولار فضلا عن 300 مليار ريال في عام 1992 من قبل الصينيين وخلال فترة 11 عاما وبعد فسخ العقد من قبلهم تمکن العلماء الشبان الايرانيين وخلال 3 سنوات من تنفيذ هذا المشروع.

واکد مساعد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية ،ان ايران هي البلد السابع في العالم في مشروع UCF موضحا ان ايران في عداد الدول العشر الاوائل بالعالم في مشروع التخصيب.

واوضح قنادي ان 16 بالمائه من الطاقة الکهربائية بالعالم تنتج حاليا في المحطات النووية ويوجد نحو 438 مفاعلا نوويا بالعالم .

واشار مساعد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية الي الاستخدامات العلمية للطاقة الذرية لاسيما في المجالات الطبية والزراعية والصناعية خاصة صناعة الادوية وقال ان الطاقة النووية تحظي باهمية کبيرة من الناحية العلمية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: