رمز الخبر: ۱۷۹۴۱
تأريخ النشر: 11:53 - 25 November 2009
مناورات المدافعين عن سماء الولاية حققت 90% من أهدافها
أعلن قائد مقر عمليات خاتم الانبياء (ص) للدفاع الجوي، العميد احمد ميقاني، أن مناورات المدافعين عن سماء الولاية (2) حققت 90% من أهدافها المرسومة.
عصرایران - بدأت المرحلة الثالثة من مناورات (المدافعين عن سماء الولاية) أمس، وفي اليوم الثالث، بعد إصدار الأوامر من مقر القيادة.

من ناحيته أعلن قائد مقر عمليات خاتم الانبياء (ص) للدفاع الجوي، العميد احمد ميقاني، أن مناورات المدافعين عن سماء الولاية (2) حققت 90% من أهدافها المرسومة.

وأضاف العميد ميقاني للصحفيين أمس الثلاثاء: تمكنا حتى الآن وفي اليوم الثالث من المناورات من تحقيق 90% من أهدافها المرسومة لها من قبل.

وأضاف: سيتم في غضون اليومين القادمين تحقيق ما تبقى من أهداف لهذه المناورات. وأكد ان أحد أهم الأهداف المتوخاة من مناورات المدافعين عن سماء الولاية (2)، هو الوصول الى التنسيق المطلوب بين الوحدات العسكرية المشاركة في هذه المناورات.

هذا وقد تم أمس، وبحضور العميد ميقاني، تنفيذ تمارين إنشاء خط النار المكثف بواسطة الدفاعات الجوية للقوات المسلحة.

هذا وتم أمس الثلاثاء، اختبار أول منظومة للدفاع الجوي مولدة للدخان باسم (جبار 9)، وذلك خلال مناورات (المدافعين عن سماء الولاية) الثانية.

وانتجت منظومة الدفاع الجوي (جبار 9) على يد خبراء جهاد الاكتفاء الذاتي، وتم اختبارها عصر أمس، وهو اليوم الثالث للمناورات.

وتم انتاج هذه المنظومة لاخفاء المواقع النووية بشكل كامل وايجاد التشويش في الصواريخ بعيدة المدى. وجرى اختبار هذه المنظومة في المنطقة العامة للمناورات.

وغطت المنظومة المولدة للدخان ولأكثر من 80 دقيقة، سماء المناطق الحساسة والنووية في البلاد. هذا وكانت المقاتلات والمنظومة الصاروخية في الجمهورية الاسلامية الايرانية قد اعترضت في نهاية المرحلة الثانية من المناورات، مقاتلات العدو المفترض في ارتفاع متوسط.

وقد تم في هذه المناورات التصدي لهجوم طائرات العدو الوهمي للمنشآت الايرانية، وتسببت في خلل الكترونيكي بالرادارات من خلال الرادارات القوية، واستهداف مواقع العدو.

وأصدر مقر خاتم الانبياء (ص) في هذه المناورات الأوامر الى الوحدات الجوية في منطقة المناورات لتنفيذ عمليات لمواجهة العدو الوهمي الذي شن حرباً الكترونية وتم تحديد ومطاردة مقاتلات العدو والقيام بطلعات استكشافية على مواقع العدو.

وانطلقت مقاتلات الجمهورية الاسلامية الايرانية من قواعدها لمواجهة مقاتلات العدو الوهمي ومطاردتها واستهداف المواقع المحددة في المنطقة التي تمت بنجاح كامل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: