رمز الخبر: ۱۷۹۴۸
تأريخ النشر: 22:43 - 25 November 2009
واضاف " القدس خط أحمر بالنسبة للفلسطينيين والعرب ولا يمكن تجاوزه ولا يمكن العودة الى أي وضع (المفاوضات) ما لم تكن القدس جزء منه."
Photo
عصر ايران - رويترز - أعلنت اسرائيل يوم الاربعاء خطة لتقييد بناء المستوطنات لمدة عشرة أشهر في محاولة لإحياء مفاوضات السلام مع الفلسطينيين الذين قالوا ان الوقف الجزئي لا يفي بشروطهم الخاصة بالمحادثات.

وقال مسؤولو الحكومة الاسرائيلية ان خطة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو تستبعد مناطق من الضفة الغربية ضمتها اسرائيل الى بلدية القدس بعد الاستيلاء عليها عام 1967 والتي يجري عليها بالفعل بناء مشروعات.

وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئيس الفلسطيني "أي عودة الى المفاوضات يجب ان تكون على أساس التجميد الكامل للاستيطان وفي القدس أولا."

واضاف " القدس خط أحمر بالنسبة للفلسطينيين والعرب ولا يمكن تجاوزه ولا يمكن العودة الى أي وضع (المفاوضات) ما لم تكن القدس جزء منه."

وذكر مكتب نتنياهو في بيان انه سيطلب من مجلس وزرائه الأمني ان يقر في وقت لاحق من يوم الأربعاء تعليقا مدته عشرة أشهر لتصاريح المباني السكنية الجديدة ولبناء المساكن الجديدة في الضفة الغربية باستثناء المناطق التي ضمتها حول القدس.

وقال البيان ان "التعليق المؤقت" يأتي في إطار جهود "استئناف المفاوضات مع السلطة الفلسطينية."

ورفض رئيس الوزراء الاسرائيلي مبدأ الوقف الكامل للبناء في المستوطنات قائلا ان "النمو الطبيعي" في عائلات المستوطنين يجب استيعابه.

وعرض نتنياهو قصر البناء الاسرائيلي في الضفة الغربية بشكل مؤقت على ثلاثة الاف مسكن اما قيد الانشاء او اقر بناؤها. وقال مسؤولون اسرائيليون ان هذا الوقف من الممكن أن يستمر ما بين تسعة أشهر الى سنة.

ويسعى نتنياهو من خلال الاعلان عن الخطة الجديدة الى كسب تأييد أمريكي مفتوح والى زيادة الضغط على الجانب الفلسطيني كي يعود الى طاولة المفاوضات دون شروط مسبقة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: