رمز الخبر: ۱۷۹۵۳
تأريخ النشر: 23:00 - 25 November 2009
وقال المتحدث باسم الطلبة اسماعيل طمهورثي: اننا نعتبر الحرب ضد المسلمين الشيعة في شمال اليمن بانها حرب صممت على يد الصهاينة.
عصر ايران – نفذ جمع من الطلبة الايرانيين اعتصاما امام مقر وزارة الخارجية في طهران يستمر ثلاثة ايام وذلك احتجاجا على قتل المسلمين بشمال اليمن ودور السعودية في هذه القضية.

وقال المتحدث باسم الطلبة اسماعيل طمهورثي: اننا نعتبر الحرب ضد المسلمين الشيعة في شمال اليمن بانها حرب صممت على يد الصهاينة.

وقال طهمورثي ان الصهاينة اثاروا العديد من الحروب مثل حرب افغانستان والعراق وغزة لانهم بحاجة الى الاسقاط للتغطية على هزائمهم.

واضاف المتحدث باسم الطلبة المعتصمين ان السعودية تحولت في الحرب التي تشن ضد المسلمين الشيعة بشمال اليمن ، الى منفذ للمشاريع الاستعمارية للصهاينة وان وجهات النظر المشتركة بين الوهابيين والصهاينة تتمثل في بث الفرقة في العالم الاسلامي وايجاد مواجهات بين المسلمين بما في ذلك بين المؤسسات الدينية.

وقال ان الطلبة المعتصمين هم من طلبة جامعات طهران ، امير كبر ، شريف ، علامة ، الامام الصادق (ع) ،علم وصنعت ، بيام نور وطلبة الحوزة العلمية بقم.

ودعا طهمورثي الجهازين القضائي والسياسي بالجمهورية الاسلامية الايرانية الى متابعة قضية قتل المسلمين في اليمن بصورة جادة واعتماد الملاحقة القضائية في هذا المجال.


طلبة بجامعات طهران يتجمعون امام السفارة السعودية احتجاجا على قتل الشيعة في اليمن

واقام طلبة ثماني جامعات في طهران تجمعا امام السفارة السعودية بطهران وذلك احتجاجا على قتل الشيعة في اليمن.

وردد المتجمعون شعارات تدعو الى الوحدة بين المسلمين ونددوا بالسعودية واميركا وبريطانيا والصهيونية والوهابيين والمنافق وقالوا "ان النظام الوهابي هو عدو الدين والوحدة".

والقى عدد من الطلبة كلمات نيابة عن باقي الطلاب ودعو الى التصدي لابادة النسل التي تستهدف الشيعة في اليمن على يد حكومتي صنعاء والرياض.

وانتهي التجمع من خلال اقامة مراسم البراءة من المشركين ورمي الجمرات وقراءة قسم من نداء الامام الخميني الراحل (رض) في البراءة من المشركين.

وبعد اقامة مراسم رمي الجمرات قام بعض الطلبة برشق مبنى السفارة السعودية بالحجارة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: