رمز الخبر: ۱۷۹۸۴
تأريخ النشر: 12:56 - 26 November 2009
عصرایران - ارنا- افتتح رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية محمود احمدي نجاد في اخر محطة من زيارته الى اميرکا اللاتينية، امس الاربعاء بالتوقيت المحلي (فجر اليوم الخميس بتوقيت طهران) ثلاثة مشاريع انمائية وخدمية ايرانية في فنزويلا.
   
وتشمل هذه المشاريع التي تم افتتاحها عبر الفيديوکنفرانس في مدينتي کاراکاس وسان کارلوس، تسليم وحدات سکنية في سان کارلوس وبدء الاعمال التنفيذية لانشاء مدينة جديدة تضم 700 وحدة سکنية وانشاء مجمعات انتاجية وخدمية من ضمنها مستوصف ومدرسة ومرکز للشرطة، من قبل المقاولين والخبراء الايرانيين.

وبلغت الاعتمادات المخصصة لتنفيذ هذه المشاريع في فنزويلا 518 مليون دولار.

وفي ختام هذه المراسم انهى الرئيس احمدي نجاد زيارته الى فنزويلا، وغادر کاراکاس مودعا من قبل المسؤولين الفنزويليين، ومتوجها الى السنغال في اخر محطة من جولته على عدد من دول افريقيا واميرکا الجنوبية.

وخلال هذه الجولة التي استمرت خمسة ايام زار رئيس الجمهورية الاسلامية، غامبيا في افريقيا ومن ثم البرازيل وبوليفيا وفنزويلا في اميرکا الجنوبية.

وکان الرئيس احمدي نجاد قد وصل الى کاراکاس على راس وفد رفيع المستوى واجرى محادثات مع الرئيس هوغو تشافيز وشارک في مؤتمر صحفي مشترک، ومن ثم التقى عددا من کبار المسؤولين الفنزويليين ووقع على 12 وثيقة للتعاون بين البلدين.

وسيزور رئيس الجمهورية في المحطة الاخيرة من جولته، السنغال قبيل عودته الى طهران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: