رمز الخبر: ۱۸۰۳۳
تأريخ النشر: 11:27 - 29 November 2009
عصرایران - تظاهر عشرات الصحافيين العراقيين أمس في ساحة الفردوس وسط العاصمة العراقية بغداد احتجاجا على استهدافهم. وطالب المتظاهرون الحكومة بالكشف عن الجهات التي تقف وراء عمليات اغتيال الصحافيين، ومنها محاولة اغتيال الصحافي عماد العبادي. ورفع المتظاهرون لافتات تستنكر المحاولات التي تقوم بها بعض الجهات والتيارات لاغتيال من يسعى الى كشف الحقائق وإطلاع الناس عليها.

وقال نقيب الصحافيين العراقيين مؤيد اللامي إن «ما يتعرض له الصحافيون العراقيون جريمة بحق الإنسانية، ولابد من اتخاذ كافة الإجراءات من اجل حمايتهم». وأضاف إن «على الجميع ان يعلم ان الصحافي جاء ليخدم هذا الشعب ويطلعه على كافة الحقائق، لذا لا تعتبروه عدوا لكم ويتم استهدافه تحقيقا لاهوائكم الشخصية».
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: