رمز الخبر: ۱۸۰۵۴
تأريخ النشر: 18:47 - 29 November 2009
ان المکانة الراهنة لايران في مجال العلوم النووية تحققت في ظل جهود کبيرة وشاقة، وعلينا من خلال دبلوماسية نشطة على الصعيد الدولي والحکمة ان نمنع حدوث مثل هذه الممارسات ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

عصرایران - وصف رئيس مجمع تشخيص مصلة النظام الرئيس اکبر هاشمي رفسنجاني القرار الاخير الصادر عن مجلس حکام الوکالة الدولية للطاقة الذرية حول الانشطة النووية الايرانية، وصفه بانه قرار جائر وقال: ان هذا القرار يستهدف کل المنجزات النووية الايرانية.   

وافادت وكالة الانباء الايرانية ان الرئيس السابق الايراني هاشمي رفسنجاني اضاف لدى استقباله اليوم الاحد اعضاء فريق "المکاترونيک" التابع للجامعة الاسلامية الحرة: ان المکانة الراهنة لايران في مجال العلوم النووية تحققت في ظل جهود کبيرة وشاقة، وعلينا من خلال دبلوماسية نشطة على الصعيد الدولي والحکمة ان نمنع حدوث مثل هذه الممارسات ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وفي جانب اخر من تصريحه دعا رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الى توفير الاجواء النقدية الحرة في المجتمع.
واعتبر هاشمي رفسنجاني الاجواء الراهنة في البلاد بانها بحاجة للمزيد من التعاطف والتعاضد والابتعاد عن الاحقاد والمشادات الکلامية بين الناشطين في الساحة السياسية واضاف: ان المناظرة والنقاش في وسائل الاعلام لا خطورة فيهما بل من شانهما تعزيز الوعي ومنح المواطنين حق الاختيار، ولکن عندما تؤدي هذه القضايا في اجواء مغلقة الى مصادمات في الشارع ومواجهات فان نتيجتها النهائية لن تخدم احدا.

واشار رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الى الاوضاع الراهنة ولاسيما في الجامعات واشار الى تقارير تفيد بحدوث موجة جديدة من الهجرة من البلاد بين الطلبة الجامعيين والنخب في المجتمع واکد قائلا: ان ايجاد الامل بالمستقبل لدى النخب عامل مهم للحيلولة دون الهجرة من البلاد، وان المتوقع هو توفير الظروف اللازمة بحيث تقوم الارصدة والثروات العلمية التي غادرت البلاد سابقا بالعودة الى الوطن للخدمة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: