رمز الخبر: ۱۸۱۵۷
تأريخ النشر: 09:36 - 02 December 2009
واشاد راسموسن باعلان اوباما عن منهج امريكي جديد والتزام بانجاح المهمة في افغانستان. وقال "اعتقد انه القرار الصائب لافغانستان ولحلف الاطلسي."
Photo
عصر ایران - رويترز - قال رئيس حلف شمال الاطلسي انه يتوقع أن يقدم الحلفاء على الاقل 5000 جندي لافغانستان وربما بضعة الاف اخرين بعد ان أعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما عن زيادة كبيرة في القوات الامريكية لذلك البلد.

وقال اندرس فو راسموسن في بيان بعد كلمة أوباما "يشارك 43 بلدا على الارض تحت قيادة حلف الاطلسي واني على يقين ان حلفاء وشركاء اخرين سيقدمون أيضا زيادة كبيرة في مساهماتهم."

واضاف الامين العام لحلف الاطلسي قوله في بيان على شاشات التلفزيون أذيع يوم الاربعاء "اني اتوقع 5000 جندى اخرين على الاقل من بلدان أخرى في تحالفنا وربما بضعة الاف خرين."

واشاد راسموسن باعلان اوباما عن منهج امريكي جديد والتزام بانجاح المهمة في افغانستان. وقال "اعتقد انه القرار الصائب لافغانستان ولحلف الاطلسي."

واستدرك بقوله "هذه ليست مهمة الولايات المتحدة وحدها."

وقال ان المساهمات ومنهجا جديدا اتفقت عليه كل الدول المشاركة في القوة التي يقودها حلف الاطلسي ويقضي بالبدء بنقل المسؤولية الامنية الى القوات الافغانية العام القادم "ستساعد على خلق زخم جديد في المهمة في عام 2010."

وتقل الارقام التي ذكرها راسموسن عن العشرة الاف جندي ومدرب التي كان مسؤولو البنتاجون يأملون ان يرسلهم الحلفاء لتكملة الحشد العسكري الامريكي.

وكان الجنرال ستانلي مكريستال القائد الاعلي للقوات الامريكية وقوات حلف شمال الاطلسي في افغانستان قال ان مكافحة تمرد طالبان يستلزم ارسال 40 الف جندي اضافي.

وسوف يناقش موضوع زيادات القوات في اجتماع لوزراء خارجية حلف الاطلسي هذا الاسبوع وفي مؤتمر عسكري يوم الاثنين لكن دبلوماسيين يقولون ان بعض الحلفاء سوف ينتظرون حتى عقد مؤتمر دولي في 28 من يناير كانون الثاني قبل قطع اي تعهدات جديدة.

ويوجد في افغانستان نحو 110 الاف جندي اجنبي منهم قوة امريكية تتألف من 68 ألف جندي.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: