رمز الخبر: ۱۸۲۶۵
تأريخ النشر: 20:51 - 03 December 2009
عصر ايران - دعا وزير الخارجية الايراني منوجهر متکي ونظيره البرازيلي سلسو لويس نونزآموريم خلال اجتماعهما اليوم الخميس في اصفهان / وسط / الى تعزيز ورفع مستوى العلاقات بين البلدين .
   
وقال متکي خلال هذا اللقاء، ان ايران والبرازيل لديهما آفاق مشرقة في تعزيز وتمتين الاواصر والتعاون بينهما .

واعتبر متکي زيارة الرئيس احمدي نجاد للبرازيل بانها شکلت ارفع مستوى للقاء مسؤول تنفيذي في ايران لهذا البلد على مدى اربعين عاما مضت "وان التعرف الميداني على الطاقات والمصادر المتبادلة تعتبر من المنجزات الهامة لهذه الزيارة".

وتابع: ان القفزة التي حققتها البرازيل في مجال اداء دور ناشط على الساحة الدولية والتنمية الاقتصادية لهذا البلد صنعت ارضية طيبة لتعزيز التعاون مع البرازيل .

واکد على تنشيط اللجنة المشترکة للبلدين باعتبارها تشکل الاطار لتنمية وتعزيز التعاون بين الجانبين وضرورة الاستمرار في المشاورات وتبادل وجهات النظر حيال مجالات التعاون على مستوى الخطوط العريضة لتنفيذ الاتفاقات والمشاريع .

واکد انه ليست هناک اي قيود في تنمية العلاقات بين البلدين ومجالات التعاون بينهما وان الآفاق المنظورة للتعاون ممکنة التحقق .

من جانبه وصف وزير خارجية البرازيل زيارة رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد للبرازيل بانها کانت ناجحة .

واضاف، ان بناء علاقات وثيقة وتعاون واسع بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والدولية وتنشيط القطاع الخاص في المزيد من تعزيز العلاقات، هي شؤون مفيدة ويجب تعزيزها.

ولفت نونز آموريم بان اتفاقات ومذکرات تفاهم رئيسة وقع عليها البلدان خلال الزيارة الاخيرة التي قام بها رئيس الجمهورية الاسلامية للبرازيل، وقال انه يقوم بهذه الزيارة الى طهران بالنظر للعزم السياسي لقادة البلدين في متابعة وتنفيذ هذه الاتفاقات..

واعتبر ان من الضروري اقامة معارض تجارية وثقافية لکلا البلدين للتعرف على الطاقات الاقتصادية والتجارية والصناعية والثقافية والفنية والعلمية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: