رمز الخبر: ۱۸۳۳۷
تأريخ النشر: 08:32 - 07 December 2009
عصرایران ـ أقر وزير مصري بارز بان مشجعين مصريين كانوا وراء الاعتداء الذي تعرضت له حافلة كانت تنقل لاعبي فريق الجزائر لكرة القدم لدى وصلوهم الى القاهرة الشهر الماضي للمشاركة في مباراة من نظيره المصري.

ونقلت وكالة "انباء الشرق الاوسط " الاحد عن وزير الشؤون القانونية والمجالس النيابية مفيد شهاب قوله امام اجتماع للحزب الوطني الحاكم ان ذلك "الاعتداء" كان "خطأ من جانبنا".

وظل مسؤولون ووسائل اعلام رسمية مصرية يصرون على ان لاعبي المنتخب الجزائري هم الذين قاموا بالاعتداء على الحافلة، وهي الحادثة التي اشعلت الازمة التي رافقت مباراة فريقي البلدين في تصفيات كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا.

واشار شهاب إلى خطورة الدور الذي لعبة الإعلام في الازمة عبر القنوات التلفزيونية الخاصة، ومؤكدا أن العلاقات الدولية لا تحكمها الانفعالات، وان المصالح أبقى من العواطف.

وادت الازمة الى قيام مصر باستدعاء سفيرها من الجزائر كما تبادلت وسائل الاعلام في البلدين النقد في حين اتهمت القاهرة جماعات جزائرية بمهاجمة مصالح اقتصادية مصرية في الجزائر واتلاف مقراتها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: