رمز الخبر: ۱۸۳۴۰
تأريخ النشر: 08:35 - 07 December 2009
عصرایران  ـ وکالات - تتفاعل حيثيات ملف الناشطة الصحراوية أميناتو حيدر سياسيا وانسانيا بين مدريد والرباط والعيون وجزر الخالدات.

فقد اعترفت مدريد بأن المغرب لم يرخص بشكل رسمي للطائرة التي كانت تنوي نقل الناشطة الصحراوية المضربة عن الطعام إلى مدينة العيون في الصحراء الغربية، في حين يأمل رئيس الحكومة الإسبانية خوسي لويس رودريغيث سبتيرو في تفادي تأثير هذه الأزمة على العلاقات الثنائية مع الرباط.

وعلى المستوى الحقوقي نددت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بتصرف الرباط بمنع عودة أميناتو إلى العيون.

وكانت أميناتو حيدر قد رفضت الاعتراف بجنسيتها المغربية بعدما حلت بمطار العيون في الصحراء الغربية من رحلة قادمة من جزر الخالدات الإسبانية يوم 13 تشرين الثاي/نوفمبر الماضي. وبعد قضاءها 24 ساعة لدى الشرطة المغربية جرى ترحيلها نحو اسبانيا بعدما تم سحب الجواز المغربي منها.

وردا على ذلك، بدأت حيدر إضرابا مفتوحا عن الطعام ورفضت جميع الاقتراحات التي تقدمت بها مدريد لحل مشكلتها، مثل منحها اللجوء السياسي، والجنسية الإسبانية وطلب جواز سفر مغربي جديد.

الرحلة الفاشلة

علاقة بمحاولة عودتها الفاشلة، فقد كانت وزارة الخارجية الإسبانية قد استدعت السفير المغربي عمر عزيمان الجمعة الماضية وطلبت منه ترخيصا بنزول طائرة طبية في مطار العيون مساء اليوم نفسه على متنها أغوستين سانتوس مدير ديوان وزير الخارجية، وطبيب وبرلمانية من الحزب الاشتراكي وأميناتو حيدر. وتأخر الرد المغربي ثلاث ساعات، واعتقدت مدريد أن المغرب قد قبل بعودة الناشطة الصحراوية. وبينما كانت الطائرة تستعد لمغادرة مطار لانساروتي في جزر الخالدات حيث تخوض أميناتو حيدر إضرابا عن الطعام منذ 22 يوما، وصل الرد المغربي بالرفض. وتبين أن مدريد اعتبرت القبول التقني بالطيران في البدء بمثابة ترخيص نهائي. وكشفت جريدة الباييس أنه في حالة ما إذ كانت الطائرة قد توجهت إلى العيون ومنعها من النزول، كان ربان الطائرة سيتذرع بقلة الوقود أو عطب في المحرك، وينزل رغم رفض المغرب. وكشف أغوستين سانتوس أم المغرب رفض للمرة الثانية يوم السبت الترخيص للطائرة. وأعربت وزارة الخارجية عن أسفها العميق لتصرف المغرب.

الترحيب والتنديد

من جهة أخرى، أعرب المغرب في بيان رسمي ليلة الجمعة "عن استغرابه لما روجت له بعض وسائل الإعلام الإسبانية حول ترخيص حكومة صاحب الجلالة لطائرة بالهبوط بمطار العيون, اليوم في رحلة خاصة وعلى متنها المدعوة أمينتو حيدر." وأوضح "أن مما يزيد في الاستغراب هو كون الموقف المشروع والمعلل للمملكة معروف تماما ولا يمكن تغييره بأي حال من الأحوال."

مغربيا دائما، لا زالت الأوساط الحكومية تتجاهل مأزق الحكومة الاسبانية وتؤكد أن الجزائر وجبهة البوليزاريو "هما المعنيتان بحل قضية حيدر" التي كان إعلانها التخلي عن جنسيتها المغربية "جزءا من مخطط جزائري لإفشال محاولات الأمم المتحدة للعودة إلى المفاوضات" لإيجاد حل سلمي للنزاع وبعد "التأييد الدولي" لمبادرة الحكم الذاتي التي طرحها المغرب كحل دائم ونهائي للنزاع، بحسب الاوساط الرسمية المغربية.

وباستثناء الجمعية المغربية لحقوق الانسان، فإن الأحزاب والمنظمات الحقوقية والأهلية تؤيد موقف السلطات بشأن التعامل مع ملف أو تلتزم الصمت.

وقد طالبت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان السلطات المغربية بتمكين الناشطة الحقوقية الصحراوية المضربة عن الطعام بمطار لانساروتي من العودة إلى وطنها. وأدانت الجمعية في بيان بعد اجتماع مكتبها المركزي "الطرد التعسفي ضد الناشطة الحقوقية الصحراوية أميناتو حيدر القاضي في غياب أي قرار قضائي في الموضوع".

وقال البيان الذي تلقت "القدس العربي" نسخة منه ان المكتب المركزي للجمعية "تداول في الإجراء التعسفي ضد المواطنة أميناتو حيدر القاضي بطردها ونفيها قسرا في غياب أي قرار قضائي في الموضوع، مطالبا السلطات المغربية بتمكينها من الرجوع إلى بلدها."

ولجأت الحكومة الاسبانية إلى الأمم المتحدة لمساعدتها في المأزق الذي وضعتها به الحكومة المغربية وأكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون أنه يعمل حاليا لإيجاد حل سريع لقضية حيدر. وقالت ماري أوكابي المتحدثة باسم الأمين العام للأمم المتحدة "أن بان كي مون أعرب عن القلق إزاء اعتقال وترحيل أميناتو حيدر" و"أن الأمم المتحدة تعمل مع المغرب والأطراف الأخرى للتوصل إلى حل سريع لقضيتها". ودعا أنطونيو غوتيرس المفوض السامي للأمم المتحدة للاجئين المغرب واسبانيا إلى "تسهيل عملية تسفير أميناتو حيدر "بالنظر إلى التدهور السريع لحالتها الصحية."

وقال في بيان انه "يوجه نداءا بمقتضى المساعي الحميدة للمفوضية السامية للاجئين ولدواعي إنسانية محضة إلى حكومتي البلدين المعنيين مباشرة إلا وهما اسبانيا والمغرب من اجل التفكير في أي إجراء من شانه تسهيل عملية تسفيرها و إخراجها من المأزق الحالي".

وبعد صمت دام ثلاث أسابيع، أدلى رئيس الحكومة الإسبانية خوسي لويس رودريغيث سبتيرو برأيه في الموضوع، حيث قال أمس خلال الاحتفال بالذكرى 31 للدستور الإسباني أن الملف ليس سهلا، والحكومة تبذل مساعي كبيرة لإيجاد حل مع الأخذ بعين الاعتبار بأهمية العلاقات مع المغرب بحكم الجوار حيث هناك مصالح مشتركة كبرى، مبرزا في الوقت ذاته أنه لا يمكن القيام بما ليس في وسع حكومة مدريد.

من جهة أخرى، استبعد إشراك الملك خوان كارلوس في البحث عن الحل كما تدعو إلى ذلك عدد من الأحزاب السياسية ومن ضمنها اليسار الموحد.

اسبانيا عاجزة

وعلاقة بالتطورات في هذا الملف، فقد أصدرت حيدر بيانا شديد اللهجة قالت فيه ان "إسبانيا عاجزة عن حل هذه القضية التي تسببت لي فيها"، وهي بذلك "تنتهك القانون الدولي وحقوق الإنسان، وتعتقد أنها تحل المشكل بعرضها السكن علي"، معلنة عدم اهتمامها بأي من العروض التي ما تنفك الحكومة الإسبانية في عرضها عليها. ويذكر أن مدريد اقترحت عليها أول أمس منزلا في اسبانيا واستقدام أبنائها من العيون. واتهم البيان اسبانيا بأنها "متآمرة مع المغرب" وبأن الحكومتين تريدان التلاعب بها "حتى الموت"، وحاولتا خداعها بألاعيبهما، ووعودهما الكاذبة.

تدخل القضاء

في غضون ذلك، يبقى القلق الكبير هو الوضع المتردي لهذه الناشطة الصحراوية جراء استمرارها في الإضراب عن الطعام، إذ أكد الطبيب دومنغو دي غوزمان الذي يشرف على صحتها منذ ثلاثة أسابيع أن "الوقت ينتهي "لأميناتو حيدر، مشيرا الى انه "لا يمكن الحديث عن أسابيع بل ساعات أو ربما أيام، لقد دخلت مرحلة الخطر الشديد".

وتفيد مصادر سياسية في مدريد أن الحكومة قد تلجأ إلى القضاء لكي يصدر حكما يرخص بالتغذية بالقوة لأميناتو خوفا عليها من الموت. وأوردت جريدة آ بي سي أن مدريد تعمل ذد الساعة لتفادي موت هذه الناشطة بسبب تعاطف الرأي العام الإسبان مع القضية الصحراوية، إذ تفكر في طرق أبواب الجزائر لمساعدتها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: