رمز الخبر: ۱۸۳۴۹
تأريخ النشر: 09:15 - 07 December 2009
واشار عطري مساء الاحد لدي لقائه وزير الطاقه الايراني مجيد نامجو الذي يزور دمشق الي العلاقات المتعدده الجوانب بين البلدين موکدا ان ايران وسوريه تواجهان نفس التحديات الامر الذي يضع مسووليات جسيمه علي عاتق الحکومتين.
 عصرایران -  ارنا- قال رئيس الوزراء السوري محمد ناجي عطري ان علينا ان نبعث برساله الي الاعداء مفادها موتوا بغيظکم لاننا سنواصل علاقاتنا مع ايران.
   
واشار عطري مساء الاحد لدي لقائه وزير الطاقه الايراني مجيد نامجو الذي يزور دمشق الي العلاقات المتعدده الجوانب بين البلدين موکدا ان ايران وسوريه تواجهان نفس التحديات الامر الذي يضع مسووليات جسيمه علي عاتق الحکومتين.

واوضح ان مسوولي البلدين وخلال الزيارات المتبادل رسموا افاقا لتطوير العلاقات الثنائيه حيث يتم متابعتها عبر اجتماعات اللجان المشترکه العليا.

واعرب عن امله ان تتطور مثل هذه المسيره موکدا اننا في سوريا قررنا ان نعمق علاقاتنا مع ايران ونعتقد جازمين ان المسوولين الايرانيين لديهم ذات النظره.

بدوره اکد وزير الطاقه الايراني علي دور الزيارات المتبادله بين مسوولي البلدين في تعزيز التعاون الثنائي وقال ان العلاقات السياسيه شهدت نطورا ملحوظا بعد انتصار الثوره الاسلاميه ونامل ان تشهد العلاقات الاقتصاديه تطورا مماثلا.

واشار نامجو الي الطاقات الجيده والکامنه بين البلدين وقال ان هناک امکانيات واسعه لتطوير العلاقات بين طهران ودمشق لاسيما في مجال الطاقه والکهرباء.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: