رمز الخبر: ۱۸۳۵۱
تأريخ النشر: 09:25 - 07 December 2009
أکد آية الله حسين نوري همداني أحد المراجع الدينية في قم (جنوب طهران ) اليوم الاحد ان النظام الاسلامي وبفضل مساندة الشعب الايراني ودعمه له ليس بحاجة مطلقا الى انتاج ونشر الاسلحة النووية .
عصرایران - ارنا - أکد آية الله حسين نوري همداني أحد المراجع الدينية في قم (جنوب طهران ) اليوم الاحد ان النظام الاسلامي وبفضل مساندة الشعب الايراني ودعمه له ليس بحاجة مطلقا الى انتاج ونشر الاسلحة النووية .
   
واضاف ايه الله نوري همداني في تصريحات ادلى بها خلال لقائه حشدا من کوادر الشرطة وسلاح البحرية في الحرس الثوري ان الشعب يمثل القوة الاولى للبلاد والثورة وانه مادام هذا الشعب يقف بحزم الى جانب النظام الاسلامي والمسؤولين فان اي قوة عظمى لن تستطيع مجرد التفکير في الاعتداء على البلاد .

واشار الى الهلع والخوف لدى بعض الحکومات من حيازة ايران على الخبرات والتکنولوجيا الحديثة وخاصة التقنية النووية وقال ، انه کلما خطا الشعب الايراني على صعيد احراز التقدم فان القوى الکبرى تقوم بخطوات متسرعة في تدبير المؤامرات والحيل لصد الشعب واعاقته عن الاستمرار في طريق التقدم .

ووصف الدور الذي يؤديه الشعب في تحقيق مبادئ الثورة الاسلامية واستمرارها في تحقيق الانتصارات بالمهم والحيوي .

وشدد هذا المرجع الديني على صون والمحافظة الشاملة على النظام الاسلامي ومنجزاته القيمة واضاف ، ان شکل الحکم السائد في البلاد حاليا بالنظر الى تمتعه بالقيم الاسلامية والاخلاقية وکذلک التبليغ لشموخ الدين يعتبر من افضل اشکال الحکم في العالم.

وفي جانب آخر من تصريحاته وصف واقعة غدير خم بانها من اکبر المعجزات في الاسلام حيث ثبتت دعائم قوة الاسلام الى الابد ومأسسة الهداية والحکومة باعتبارهما عنصرين مهمين للغاية في الاسلام بصورة جيدة وحسنة .

واعتبر التحرک المضاعف والتجدد في نظام الحکم الاسلامي بانه ناتج عن واقعة غدير خم ووصف محبة الغدير بانها تشکل رمزا لسعادة کافة المسلمين وشموخهم وينبغي تقديمه بصورة شاملة وکاملة على شکل ثقافة ثرية واصيلة الى سکان العالم اجمع .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: