رمز الخبر: ۱۹۳۷
طهران - عصر ایران : اكد وزير الخارجيه المصري احمد ابوالغيط انه استعرض مع الدكتور علي لاريجاني ممثل مرشد الثوره الاسلاميه بالمجلس الاعلي للامن القومي خلال مباحثاتهما بالقاهره موقف طهران بشكل كامل ازاء كافه المسائل الاقليميه فيما عرض من جانبه الموقف المصري تجاه كافه المسائل الاقليميه .

واضاف ابوالغيط في تصريحات للصحفيين عقب المقابله انه تم تبادل الراي والمشوره مع لاريجاني بشكل معمق حول الوضع الاقليمي في المنطقه الممتده من الخليج الفارسي شرقا حتي شرق البحر المتوسط .

وقال انه تم الاتفاق بين الجانبين علي استمرار التشاور وتبادل الراي بينهما حول هذه المسائل .

من جانبه اكد المتحدث باسم الخارجيه المصريه حسام زكي ان الجانبين اتفقا في نهايه لقائهما علي اهميه استمرار المناقشات وتبادل الآراء بين البلدين وذلك بهدف تعميق الفهم المتبادل حول مختلف القضايا الثنائيه والاقليميه والدوليه وتهيئه الاوضاع نحو تحقيق الاستقرار في المنطقه واستيعاب الضغوط التي تتعرض لها .

وقال حسام زكي ان اللقاء شهد تبادل وجهات النظر حول التطورات الجاريه في ملف العلاقات الثنائيه بين البلدين والجهود المبذوله لتطويرها اضافه الي اهم المتسجدات علي الساحه الاقليميه والموقف الحالي للملف النووي الايراني .

واضاف : ان لاريجاني عرض رويه بلاده تجاه الوضعين الاقليمي والدولي وتطورات الاتصالات الايرانيه مع الوكاله الدوليه للطاقه الذريه والتي اوضح انها لا تواجه حاليا ايه مشكلات من وجهه نظر ايران..كما شرح لاريجاني موقف ايران من التطورات الاقليميه وعلي راسها الاوضاع في لبنان والعراق وفي منطقه الخليج الفارسي.

واضاف المتحدث الرسمي المصري ان ابوالغيط طرح من جانبه خلال اللقاء الرويه المصريه تجاه هذه الموضوعات مشيرا الي الاتفاق الذي توصل اليه الجانبان لاهميه الاستمرار في تطوير العلاقات بينهما في كافه المجالات . / ارنا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: