رمز الخبر: ۲۰۰۷۵
تأريخ النشر: 09:12 - 25 January 2010
Photo
عصرایران - (رويترز) - أبلغ جورج ميتشل المبعوث الامريكي بشأن عملية السلام في الشرق الاوسط الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الاحد ان الولايات المتحدة لا تزال مُلتزمة بحل الدولتين كخيار وحيد لإنهاء النزاع العربي الاسرائيلي.

وقال ميتشل عقب لقائه والرئيس الفلسطيني في عمان يوم الأحد أن " الولايات المتحدة ملتزمة تماما بسلام شامل في الشرق الاوسط يشمل حل الدولتين للنزاع العربي الاسرائيلي وتأسيس دولة فلسطينية مستقلة وهو ما نؤمن أنه الحل الواقعي الوحيد للنزاع."

وقال ان الحل يشمل "اتفاقيات بين اسرائيل وسوريا واسرائيل ولبنان والتطبيع الكامل للعلاقات بين جميع دول المنطقة."

وأضاف ميتشل ان الولايات المتحدة ملتزمة تجاه هذا الهدف ولن تتخلى عن جهودها الدبلوماسية حتى يتحقق.

والتقى ميتشل قبل ذلك بالعاهل الاردني الملك عبد الله الثاني الذي حثه على "ضرورة استمرار الجهود الامريكية من اجل استئناف المفاوضات بشكل فاعل" وذلك حسب ما نقلته وكالة الانباء الاردنية الرسمية (بترا).

وكان ميتشل مبعوث الرئيس الامريكي باراك أوباما للسلام الى الشرق الاوسط قد أبلغ زعماء فلسطينيين يوم الجمعة بضرورة استئناف المحادثات مع اسرائيل اذا كانوا يريدون مساعدة أمريكية في التوصل الى معاهدة سلام تؤدي الى قيام الدولة الفلسطينية.

ويرفض الفلسطينيون اجراء محادثات قبل أن توقف اسرائيل كل البناء الاستيطاني في الاراضي التي احتلها عام 1967 وما زالت المفاوضات معلقة منذ نحو 13 شهرا.

وقال صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين ان الرئيس عباس أكد لميتشل يوم الأحد "التزامنا العميق بالسلام واستئناف المفاوضات."

وأضاف عريقات "ليس لدينا شروط لاستمرار المفاوضات. عندما نقول تجميد الاستيطان هذا ليس شرطا فلسطينيا بل انه التزام اسرائيلي."

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: