رمز الخبر: ۲۰۰۹۳
تأريخ النشر: 11:37 - 25 January 2010
عصرایران - قالت السلطات في هايتي إن عدد ضحايا الزلزال الذي ضرب البلاد قبل نحو أسبوعين ارتفع إلى 150 ألف قتيل، وتزامن ذلك مع تعرض الجزيرة الكاريبية لهزة أرضية جديدة مساء أمس بلغت شدتها 4.7 درجات على مقياس ريختر مع استمرار معاناة الناجين من الكارثة.
 
فقد صرحت وزيرة الثقافة في هايتي ماري لورنس جوسلين بأن اللجنة الصحية أبلغتها بأنهم يتوقعون ارتفاع عدد ضحايا الزلزال اليوم الاثنين إلى 150 ألفاً، في إشارة إلى الجثث التي تم العثور عليها وإحصاؤها ودفنها رسمياً في مقابر جماعية.
 
وأشارت الوزيرة -التي أعلنت أمس إنهاء عملية الإنقاذ والبحث عن أحياء تحت الأنقاض بعد 12 يوماً على الزلزال- إلى أن هذا العدد لا يشمل الذين لا يزالون تحت الأنقاض أو الذين دفنهم أقرباؤهم أو قتلوا جراء الزلزال في المناطق النائية.
 
وأكدت صعوبة تحديد الحصيلة الإجمالية للقتلى لصعوبة تقدير عدد الجثث التي لا تزال مدفونة تحت الأنقاض، منوهة بأن رئيس الوزراء تحدث عن إحصائية إجمالية بنحو 200 ألف قتيل.

ومن جهة أخرى قال المسؤول الإعلامي لليونيسيف في هايتي كنث بيج إن صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة تلقى تقارير عن اختطاف أطفال وتهريبهم إلى خارج البلاد. وأوضح بيج أنه تم الشروع في التحقيق والتثبت من قبل الشرطة الهايتية وشرطة الأمم المتحدة بشأن صحة هذه التقارير.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: