رمز الخبر: ۲۰۲۵۰
تأريخ النشر: 13:16 - 30 January 2010
عصرایران - اکد رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني بان الولايات المتحده و اسرائيل تسعيان لبث الفرقه و الشقاق بين دول المنطقه و تشويه سمعه الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه .
   
وقال لاريجاني في حديث مع صحيفه الراي الکويتيه في عددها الصادر امس الجمعه ان التاريخ لم يسجل اي اعتداء من جانب ايران ضد دول المنطقه في الوقت الذي تسعي فيه الولايات المتحده بافتعال اجواء من الرعب المصطنع و خاصه ضد الجمهوريه الاسلاميه الايراني في خطوه لنهب ثروات شعوب المنطقه و خاصه النفط و و بيع الاسلحه لدولها .

و اعتبر رئيس البرلمان الايراني الکويت جاره شقيقه و صديقه مشيرا الي العلاقات العريقه السائده بين البلدين .

و اشار لاريجاني الي اللقاءات التي اجراها مع کبار المسوءولين الکويتيين و النتائج البناءة لزيارته و قال بانه اجري محادثات هامه مع امير دوله الکويت و رئيس وزراءه و نظيره الکويتي جاسم الخرافي و وزير الخارجيه تناول خلالها سبل تعزيز العلاقات الثنائيه في کافه المجالات اضافه الي القضايا القليميه و الدوليه التي تهم البلدين و خاصه الاوضاع في العراق و افغانستان و قضايا العالم الاسلامي و العالم العربي اضافه الي الملف النووي الايراني .

و شدد بان وجهات النظر بين الجانبين کانت متطابقه حيال العديد من القضايا التي تم بحثها .

و جدد لاريجاني رفض طهران للمزاعم المطروحه حول تدخل بلاده في الشوون الداخليه اليمنيه و قال نحن نحترم السياده اليمنيه و نعمل للحيلوله دون تدخل الولايات المتحده في شوون اليمن الداخليه .

و اکد لاريجاني علي ضروره تعبئه طاقات و امکانات العالم الاسلامي لمواجهه الاحتلال الصهيوني و تقديم الدعم للمقاومه الفلسطينيه و توحيد صفوف الفصائل الفلسطينيه لمواجهه المخططات الاسرائيليه .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: