رمز الخبر: ۲۰۲۸
تقدم نائبان اسلاميان بالبرلمان المصري بطلب احاطه وبيان عاجل لرئيس الوزراء ووزير الخارجيه بشان اكتشاف مقبره للاسري المصريين في الاراضي الفلسطينيه المحتله، يعتقد انهم ضحايا مجزره نفذها اسحاق رابين رئيس وزراء الكيان الصهيوني الاسبق حيث دفن هولاء الشهداء في مقبره واحده في منطقه ايلات وهم احياء ومعهم مصاحفهم.

واعلنت موسسه الاقصي لاعمار المقدسات الاسلاميه قبل ايام اكتشاف مقبره جماعيه في ايلات لاسري عرب بملابس عسكريه تعرضوا لعمليات قتل جماعي،وقال رئيس الحركه الاسلاميه في اراضي ‪ ۱۹۴۸‬الشيخ رائد صلاح ان المقبره ضمت ايضا بقايا مصحف شريف وشارات عسكريه وقطعا من السلاح الابيض ما يرجح انها لجنود عرب قتلوا او اعدموا خلال حرب عام ‪.۱۹۴۸‬

واكد النائبان محمد عبد الرحمن وفريد اسماعيل عضوا الكتله البرلمانيه للاخوان المسلمين (‪ ۸۸‬نائبا) ان هذه الجريمه النكراء "التي قام بها اعداء الله والانسانيه من الصهاينه تستوجب تفسيرا من الحكومه المصريه عن موقفها من هذه الحكومه اللعينه والدوله اللقيطه التي عاثت في الارض فسادا".





ارنا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: