رمز الخبر: ۲۰۳۵۵
تأريخ النشر: 10:23 - 02 February 2010
واشار وحيدي في كلمته الى الاهمية والمكانة الخاصة لشبكة الاتصالات في قيادة وسيطرة القوات المسلحة وقال ان تزويد القوات المسلحة باجهزة اتصالات يضمن امنها ويعتبر استراتيجية رئيسة ودعما مؤثراً لها.
عصرایران - تواصل ايران اليوم الثلاثاء، احتفالاتها بالذكرى الحادية والثلاثين لانتصار الثورة الاسلامية، حيث قال وزير الدفاع الايراني احمد وحيدي ان بلاده ستدشن يوم غد الاربعاء عشرات المشاريع في مجال الفضاء تشمل اطلاق اقمار اصطناعية.

وجاءت تصريحات الوزير الايراني خلال كلمة القاها بمناسبة افتتاحه 36 مشروعاً الكترونياً واتصالاتياً جديداً في مصنع "صا ايران" وذلك تزامناً مع بدء احتفالات انتصار الثورة الاسلامية وعشرة الفجر في ايران.

واشار وحيدي في كلمته الى الاهمية والمكانة الخاصة لشبكة الاتصالات في قيادة وسيطرة القوات المسلحة وقال ان تزويد القوات المسلحة باجهزة اتصالات يضمن امنها ويعتبر استراتيجية رئيسة ودعما مؤثراً لها.

واكد ان هذه المشاريع جميعها انجزت بالاستفادة من الخبرة الوطنية وجهود المتخصصين والباحثين في قسم صناعة الالكترونيات والاتصالات بوزارة الدفاع الايرانية.

وقال وزير الدفاع الايراني: "اننا فخورون في العام الحالي حيث الذكرى الـ 31 لانتصار الثورة الاسلامية في ايران باننا توصلنا الى الاكتفاء الذاتي في غالبية المجالات التكنولوجية والالكترونية المعقدة".

وقبل ايام، اعلنت طهران انها ستكشف عن ثلاثة اقمار اصطناعية تحمل اسماء (طلوع) و(مصباح) و(دانشجويي)، وذلك خلال احتفالات البلاد بذكرى انتصار الثورة الاسلامية.

ويحمل الاول من شباط/فبراير كل عام رمزية كبيرة لدى الايرانيين، حيث يصادف عودة الامام الخميني (قدس سره) من فرنسا قبل ايام قليلة من انتصار الثورة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: