رمز الخبر: ۲۰۳۸۶
تأريخ النشر: 09:58 - 03 February 2010
عصرایران - (رويترز) - قال مسؤولون اسرائيليون وفلسطينيون ان اسرائيل شنت ضربات جوية في قطاع غزة يوم الثلاثاء مستهدفة أنفاقا على الحدود مع مصر ومطارا مهجورا.

ولم ترد تقارير عن اصابات في الغارات التي قال شهود ان مقاتلات اسرائيلية اطلقت خلالها خمسة صواريخ على مطار غير مستخدم وانفاق تقول اسرائيل انها تستعمل لتهريب أسلحة الي القطاع.

وأكد متحدث باسم الجيش الاسرائيلي وقوع الغارات قائلا انها استهدفت موقعين يجري فيهما حفر انفاق لمساعدة المسلحين على التسلل من قطاع غزة الذي تسيطر عليه حماس الى اسرائيل وتهريب اسلحة من مصر.

واضاف المتحدث الاسرائيلي ان الغارات شنت ردا على عبوتين ناسفتين تم اكتشافهما في اليوم السابق على شواطيء اسرائيلية على البحر المتوسط وصواريخ اطلقت على اسرائيل منها صاروخ سقط في منطقة زراعية يوم الثلاثاء لكنه لم يسفر عن اصابات.

وجاءت الغارات بعد قليل من قول رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الايطالي سيلفيو برلسكوني ان اسرائيل سترد على المتفجرات التي عثر عليها على شواطئها.

وأعلن نشطاء فلسطينيون في قطاع غزة الذي تحاصره اسرائيل المسؤولية عما وصفته اسرائيل بانها محاولة لهجوم من نوع غير معتاد. ومعظم الهجمات من غزة في الاعوام القليلة الماضية شنت عن طريق اطلاق صواريخ على بلدات اسرائيلية.

وقالت جماعة الجهاد الاسلامي انها ارسلت المتفجرات عبر البحر في عملية مشتركة مع جماعتين اخريين احداهما كتائب شهداء الاقصى التابعة لحركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وفي حادث منفصل قال مسؤول عسكري اسرائيلي ان رجلا عربيا من سكان بلدة اسرائيلية رصد وهو يطوف باتجاه حدود غزة. واضاف المسؤول ان الرجل نفسه كان قام بمحاولات سابقة للعبور بطريقة غير قانونية الى مصر والاردن وان من المعتقد أنه مختل عقليا.

وقال شهود فلسطينيون ان افرادا من شرطة حركة حماس ألقوا القبض على الرجل بعد عبوره الي غزة. ولم يتكشف على الفور مزيد من التفاصيل عن الحادث.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: