رمز الخبر: ۲۰۴۰۶
تأريخ النشر: 12:10 - 03 February 2010
عصرایران - قال الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد يوم الثلاثاء ان الامريكيين الثلاثة المحتجزين في ايران والمتهمين بالتجسس يمكن مبادلتهم مع ايرانيين مسجونين في الولايات المتحدة.

وقال أحمدي نجاد للتلفزيون الحكومي الايراني "نحن لا نحب أن يكون في سجوننا أحد. هناك مناقشات جارية من أجل مبادلة الثلاثة بايرانيين مسجونين في أمريكا." ولم يوضح ما اذا كانت المناقشات تجري مع مسؤولين أمريكيين.

واحتجز الثلاثة بعدما ضلوا طريقهم ودخلوا الاراضي الايرانية من شمال العراق في نهاية يوليو تموز مما زاد من تعقيد الامور بين طهران وواشنطن حيث هناك بالفعل حالة من الجمود بسبب البرنامج النووي الايراني.

وقالت ايران ان الامريكيين الثلاثة سيمثلون امام المحكمة دون ان تحدد تاريخا لذلك.

وتقول الولايات المتحدة ان الاتهامات لا اساس لها بالمرة وان المحتجزين يجب اطلاق سراحهم.

وفي نوفمبر تشرين الثاني اعلنت الهيئة القضائية في ايران اتهامات بالتجسس ضد الثلاثة وهم شين باور (27 عاما) وسارا شورد (31 عاما) وجوش فاتال (27 عاما). وتقول اسرهم انهم كانوا يتنزهون وضلوا الطريق عبر الحدود.

ويقضي القانون الايراني بعقوبة الاعدام على من يدان بالجاسوسية.

تأتي القضية في وقت يشهد توترا بين ايران والغرب بسبب خطط ايران النووية وبعد ان اتهم مسؤولون ايرانيون دولا اجنبية باثارة الاضطرابات التي اعقبت انتخابات رئاسية متنازع عليها في العام الماضي.

وقطعت الولايات المتحدة العلاقات الدبلوماسية مع ايران بعد فترة قصيرة من قيام الثورة الاسلامية في عام 1979.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: