رمز الخبر: ۲۰۴۷۶
تأريخ النشر: 11:18 - 06 February 2010
عصرایران - أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية اندريه نستيرينكو الخميس في مؤتمر صحفي بان روسيا تعلن مرة اخرى ترحيبها باستعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لمبادلة اليورانيوم.

وقال نستيرينكو في المؤتمر الصحفي: ان موسكو ترحب بمقترح رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية محمود أحمدي نجاد لمبادلة اليورانيوم من اجل توفير الوقود النووي لمفاعل طهران البحثي.

وكان الرئيس احمدي نجاد قد أعلن أخيراً استعداد ايران لارسال اليورانيوم بنسبة تخصيب واطئة الى الخارج وتسلم الوقود النووي بدلاً عن ذلك وقال: لا مشكلة لنا ، اذ يمكننا توقيع اتفاق نقوم بموجبه بارسال اليورانيوم منخفض التخصيب الى الخارج ونستلم بعد أربعة أشهر الوقود النووي الجاهز، وفي حال عدم إستلامنا للوقود سيكون الحق معنا في إنتاجه.

وقال المتحدث باسم الخارجية الروسية: على ايران ان تقدم تفاصيل مقترحها للوكالة الدولية للطاقة الذرية وان روسيا مستعدة لدراسة مقترح ايران بدقة. ومن جانبه وصف رئيس مركز الدراسات الايرانية المعاصرة في روسيا رجب صفروف الخميس موافقة الرئيس محمود أحمدي نجاد على تبادل الوقود النووي وارسال اليورانيوم الايراني المخصب الى الخارج يؤكد حسن نية ايران ومصداقيتها امام المجتمع الدولي .

واضاف صفروف في تصريحات ادلى بها لصحيفة غازتا الروسية ، ان هذا القرار يعتبر بمثابة تحرك سياسي مدروس يأتي في سياق خفض التوتر حول البرنامج النووي الايراني . واشار الى التقدم النووي الذي احرزته ايران وحيازة علمائها على التكنولوجيا النووية المتطورة وقال، ان ايران ستعلن بصورة رسمية خلال الايام القادمة عن قدرتها على تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة .

وعلى صعيد متصل صرح وزير الخارجية الصيني (يانغ جيه جي) بعد لقائه نظيره الفرنسي برنارد كوشنير في باريس بان من الضروري إستمرار المفاوضات لحل القضية النووية الايرانية سلمياً.

و مصادر إخبارية في بكين ان (يانغ جيه جي) صرح للصحفين بعد لقائه برنارد كوشنير: لقد توصلنا بخصوص القضية النووية الايرانية الى قناعة بانه لا بد من دفع المفاوضات الى الأمام وان تركز الأطراف المعنية جهودها في هذا المسار. وأضاف: ان مثل هذه المفاوضات يمكنها ان تساعد في الوصول الى حل مناسب لهذه القضية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: