رمز الخبر: ۲۰۴۷۸
تأريخ النشر: 11:34 - 06 February 2010
عصرایران - وکالات - تعهد الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون أمس الجمعة بإعادة تدفق المساعدات على هايتي بعد ما استقبله هايتيون غاضبون احتجاجا على بطء وصول المساعدات منذ زلزال الشهر الماضي، وذلك في وقت أعلنت فيه الحكومة الأميركية عملها على شطب ديون هايتي الخارجية.

وقال كلينتون إنه يشعر بالأسف لأن جهود المساعدات كانت بطيئة جدا، وأضاف أنه يريد أيضا أن يفهم كيف أن المساعدات لم تصل بعد أكثر من ثلاثة أسابيع على الزلزال إلى الهايتيين اليائسين.

وقال كلينتون "أنا آسف لأن وصول المساعدات استغرق كل هذا الوقت"، مضيفا أنه والعاملين في مجال الإغاثة الآخرين يعملون جاهدين لتخفيف المعاناة.

وقال كلينتون للصحفيين أثناء زيارة لإحدى المستشفيات في بور أو برنس عاصمة هايتي -بعد يومين من قيام الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بتسميته منسقا لجهود الإغاثة والمساعدات المقدمة لهايتي- إنه يحاول التعرف على العوائق التي تؤخر العمل، وإن حجم الشحن الذي يتطلبه نقل المواد الغذائية جزء منها.

ورفض كلينتون أن يكون قد أصبح -بالأمر الواقع- الحاكم الفعلي لهايتي، وقال إنه لا يريد أن يكون حاكما لهايتي، وإنما يريد أن يعيد بناء قدرات هذا البلد ليتمكن من رسم مساره بنفسه.

وقال كلينتون إن المجتمع الدولي تعهد بإعادة إعمار هايتي ونظامها الصحي، وزار مقر الحكومة المؤقت، حيث يتظاهر مئات الأشخاص احتجاجا على عدم حصولهم على مأوى، منادين بأن أطفالهم يجلسون تحت الشمس.

يشار إلى أن الولايات المتحدة تقود حملة إغاثة ضخمة لإعادة إعمار ما دمره الزلزال في هايتي, وقد ووجهت هذه الحملة بانتقادات بسبب بطء وصول المساعدات.

شطب الديون

وفي هذا السياق أعلنت الولايات المتحدة أمس الجمعة عزمها على العمل من أجل شطب الديون الخارجية لهايتي في أعقاب الزلزال المدمر الذي ضرب هذه الدولة الفقيرة الشهر الماضي.

وذكرت وزارة الخزانة الأميركية أنه يجب شطب الديون المستحقة للمؤسسات الدولية على هايتي مع تقديم المساعدات لها من أجل إعادة بناء ما دمره الزلزال.

وقال تيموثي غيثنر وزير الخزانة الأميركية إن الزلزال كان ضربة كارثية بالنسبة لشعب هايتي الذي يواجه الآن أزمة إنسانية هائلة ويحتاج إلى مساعدات ضخمة لإعادة البناء، وأضاف "نحن اليوم نعلن دعمنا لما تحتاجه وتستحقه هايتي وهو شطب ديونها الدولية تماما".

كانت الولايات المتحدة قد توصلت إلى اتفاق مع هايتي في سبتمبر/أيلول 2009 بشطب ديونها بالكامل.

كما دعا مدير صندوق النقد الدولي دومينيك ستراوس كان إلى ضرورة شطب الديون المستحقة للصندوق على هايتي بالكامل بما في ذلك القرض الذي تمت الموافقة عليه في يناير/كانون الثاني الماضي وقيمته 102 مليون دولار.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: