رمز الخبر: ۲۰۴۹۴
تأريخ النشر: 08:43 - 07 February 2010
عصرایران - ارنا - قال السفير الايراني في کابول ان الدول الغربية تثير حالة انعدام الامن في افغانستان وان تدخلها في الشؤون الداخلية لهذا البلد امر لايمکن تبريره .
   
وانتقد فدا حسين مالکي في تصريح لمجلة " الاقتدار الوطني " الافغانية التدخل غير المبرر لعدد من الدول الغربية في الشؤون الداخلية لافغانستان وقال : يجب ان يصل يوم ما تقرر فيه افغانستان حکومة وشعبا مصيرها بنفسها .

واشار مالکي الى ان الشعب الافغاني ومثل الشعوب الاخرى يجب ان يستفاد من الانجازات العلمية والصناعية والاقتصادية في العالم وقال : مهما بلغت هذه التنمية والازدهار فاننا ايضا نشعر بمزيد من الهدوء والسرور .

واضاف : هناک ظروف صعبة تمر بها المنطقة وللاسف فان الدول التي دخلت المنطقة تحت عنوان مکافحة الارهاب ومکافحة تهريب المخدرات فانها اصبحت عامل عدم الاستقرار وانعدام الامن فيها مؤکدا على ضرورة تسوية مشاکل المنطقة بيد شعوبها من خلال مساهمة المجتمع الدولي .

ودافع مالکي عن عدم مشارکة ايران في اجتماع لندن الاخير حول افغانستان وقال ان ايران قد شارکت في جميع الاجتماعات الدولية المرتبطة بافغانستان وان عدم مشارکتها في اجتماع لندن کانت ليست ردا على الحکومة الافغانية بل جاءت ردا على الاداء المشبوه للحکومة البريطانية في المنطقة وافغانستان .

وصرح ان دول المنطقة بما فيها الجمهورية الاسلامية الايرانية کانت تؤمن منذ البداية ان الخيار السياسي هو افضل خيار لتسوية القضية الافغانية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: