رمز الخبر: ۲۰۶۴۷
تأريخ النشر: 11:57 - 16 February 2010
عصرایران - شرح سكرتير لجنة حقوق الانسان في ايران خلال لقائه المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة السيدة بيلاي، المواقف المبدئية والمبادئ الاسلامية والانسانية للجمهورية الاسلامية الايرانية في مجال حقوق الانسان والكرامة الإنسانية.

وإستعرض لاريجاني الذي يزور جنيف على رأس وفد لتقديم تقرير الجمهورية الاسلامية الايرانية في اطار آلية ( الدراسة الدورية العالمية) لمجلس حقوق الانسان، إستعرض المساعي المستمرة للمؤسسات المعنية بحماية ورفع مستوى ودعم حقوق الانسان على المستوى الوطني وأخذ الدور الريادي والمشاركة المؤثرة والإبتكارية لايران في عملية وضع المعايير السليمة في المجالات الدولية وحركة عدم الإنحياز ومنظمة المؤتمر الاسلامي.

واشار لاريجاني في اللقاء الى الانتهاك الواسع لحقوق الانسان في العهد الملكي البائد والذي كان قد واجه بالصمت من قبل المحافل الدولية والمدافعين عن حقوق الانسان في الغرب وقال: مع إنتصار الثورة الاسلامية تأسس نظام شعبي ونابع من الإرادة السياسية للشعب المسلم بدلاً عن النظام الملكي، وبعد تسلم زمام الأمور بدأت العملية الديمقراطية في الشؤون السياسية والاقتصادية والثقافية في إطار الجمهورية الاسلامية.

وأشار الى تأسيس مركز لحقوق الانسان والتعددية الثقافية لحركة عدم الانحياز في طهران وأعلن إستعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لاستمرار تعزيز التعاون الفني مع هذا المركز. من جانبها أشادت السيدة بيلاي بدور ومشاركة الجمهورية الاسلامية الايرانية المؤثرة في النقاشات والتطورات الدولية لحقوق الانسان والتأكيد على ضرورة التزام الدول بالتعهدات النابعة من معاهدات حقوق الانسان وأهمية حق حرية التعبير .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: