رمز الخبر: ۲۰۶۶۶
تأريخ النشر: 09:10 - 17 February 2010
قال النائب الأول لمدير الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني الكسندر فومين، أن روسيا تزيل العيوب التقنية من أجل توريد بطاريات الصواريخ من طراز اس - 300 إلى إيران.
عصرایران - قال النائب الأول لمدير الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني الكسندر فومين، أن روسيا تزيل العيوب التقنية من أجل توريد بطاريات الصواريخ من طراز اس - 300 إلى إيران.

وقال فومين لمراسل وكالة نوفوستي في نيودلهي، الاثنين: وجدت عيوب تقنية في مجال الترددات اللاسلكية، وتجري في الوقت الحاضر عمليات إزالة هذه العيوب، فلذلك ستتأخر فترة تنفيذ هذا العقد. ويذكر أن روسيا وإيران قد وقعتا إتفاقية بشأن توريد خمس بطاريات من صواريخ اس - 300 لإيران.

وأشار التقرير الى ان وسائل الإعلام أعلنت في وقت سابق، أنه تم توريد القاعدة التقنية لهذه البطاريات، لكن الصواريخ لم يتم توريدها بعد.

وتعتبر بطاريات الصواريخ الروسية متوسطة المدى المضادة للجو من طراز اس - 300 في الوقت الحاضر واحدة من أكثر الوسائل فعالية للدفاع عن مختلف المواقع والمنشآت، والقواعد العسكرية ونقاط المراقبة من ضربات مختلف أنواع الصواريخ، بما في ذلك الصواريخ البالستية وغيرها من وسائل الهجوم الجوي الفضائي.

وحسب تقييمات الخبراء، فإن هذه البطاريات تتفوق على نظيراتها الأمريكية من مجموعات الصواريخ المضادة للجو من طراز باتريوت، والمنتشرة على أراضي الولايات المتحدة وأراضي عدة دول أخرى بما في ذلك الكيان الصهيوني.

وكان فلاديمير نزاروف نائب أمين سر مجلس الأمن القومي الروسي قد أعلن في وقت سابق من يوم الاحد إن بلاده لا ترى مبرراً لعدم بيع انظمتها الصاروخية من طراز اس-300 الى ايران، وذلك عشية زيارة رئيس الوزراء الصهيوني الى موسكو.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: