رمز الخبر: ۲۰۷۵
وكانت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) قد بثت الجمعة شريط فيديو مدته 36 دقيقة تضمن لقطات للحادث البحري لكنه لا يحوي الرسالة اللاسلكية التي تهدد "بتفجير" السفن الاميركية "خلال دقائق" وتحدثت عنها الولايات المتحدة قبل ذلك.
ذكرت صحيفة "نايفي تايمز" ان الرسالة الصوتية التي هددت بتفجير السفن الاميركية التي اقتربت منها زوارق ايرانية في مضيق هرمز في السادس من الشهر الحالي, قد تكون مزحة من قبل رجل يمضي وقته في التدخل في الاتصالات بين السفن.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان الصحيفة قالت ان الرجل صاحب رسالة التهديد معروف في المنطقة باسم "القرد الفيليبيني" (فيليبينو مانكي).

وكانت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) قد بثت الجمعة شريط فيديو مدته 36 دقيقة تضمن لقطات للحادث البحري لكنه لا يحوي الرسالة اللاسلكية التي تهدد "بتفجير" السفن الاميركية "خلال دقائق" وتحدثت عنها الولايات المتحدة قبل ذلك.

وأضاف التقرير ان البحرية الاميركية اعترفت الخميس بانها غير قادرة على تحديد ما اذا كان التهديد صادرا عن الزوارق الايرانية.

واوضحت "نايفي تايمز" ان الصوت المسجل في الرسالة مختلف عن صوت ضابط ايراني اجرى اتصالا لاسلكيا مع السفينة الاميركية "بورت روايال".

وقال عدد من خبراء البحرية للصحيفة نفسها ان التهديد قد يكون جاء من "القرد الفيليبيني ", وهو اسم يطلق على شخص واحد او ربما عدد من الاشخاص, يتنصت عادة على الاتصالات اللاسلكية للسفن ليتدخل فيها بعد ذلك ويوجه شتائم.

ونقلت "نايفي تايمز" عن بحار يعمل في المنطقة ان هذه الممارسة شائعة في كل بحار العالم لكنها اكثر انتشارا في مضيق هرمز نظرا لاهمية حركة الملاحة البحرية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: