رمز الخبر: ۲۰۸۶۴
تأريخ النشر: 17:17 - 24 February 2010

رويترز - سافر ستانلي فيشر محافظ بنك اسرائيل المركزي الى الصين يوم الاربعاء لحث بكين على دعم فرض عقوبات صارمة على ايران بسبب المخاوف من وجود مشروع لتسلحها نوويا.

وقال متحدث باسم موشي يعالون وزير الشؤون الاستراتيجية في اسرائيل ان فيشر المعروف في الصين منذ أن كان مسؤولا كبيرا في صندوق النقد الدولي والبنك الدولي توجه الى بكين برفقة يعالون وممثلي مجلس الامن القومي الاسرائيلي.

وأضاف "سيناقشون مع الصينيين قضايا ذات اهتمام مشترك. وتشمل هذه القضايا المسألة الايرانية المهمة بالنسبة للصينيين كما هي مهمة بالنسبة لاسرائيل."

ودعا رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الاسبوع الحالي الى فرض حظر فوري على قطاع الطاقة في ايران.

وتقول بكين ان ايران مورد مهم للنفط وشريك تجاري ولاعب استراتيجي كبير في الشرق الاوسط الذي تشتري منه الصين ثاني أكبر مستهلك للنفط الخام في العالم كميات متزايدة من النفط.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: