رمز الخبر: ۲۰۹۶۶
تأريخ النشر: 11:40 - 28 February 2010
واشار هذا الصحفي الى جانب من اعترافات ريغي الذي اقر فيها بانه کان يعتزم الاجتماع الى مسؤول اميرکي کبير في بيشکک وقال وفق المعلومات التي وردت فان هذا المسؤول هو ريتشارد هالبروغ حيث کان يتفقد قاعدة مناس الجوية الاميرکية اثناء اعتقال ريغي .
عصرایران - ارنا - عقب بث الاعترافات ونشر الوثائق المرتبطة بالارهابي عبد المالک ريغي قالت مصادر خبرية مستقلة اليوم السبت ان ريغي کان يعتزم اللقاء بالمبعوث الاميرکي الخاص بشؤون افغانستان ريتشارد هالبروغ في قاعدة مناس الجوية الاميرکية عقب وصوله قرغيزيا .
   
وفي هذا السياق اوضح الصحفي الاميرکي فين مدسن ان ريغي کان يعتزم اللقاء بالمسؤول الاميرکي المذکور .

ولاقت تصريحات مدسن اصداء واسعة لدى وسائل الاعلام في المنطقة ومن جهة اخرى صمت المسؤولين الاميرکيين .

واشار هذا الصحفي الى جانب من اعترافات ريغي الذي اقر فيها بانه کان يعتزم الاجتماع الى مسؤول اميرکي کبير في بيشکک وقال وفق المعلومات التي وردت فان هذا المسؤول هو ريتشارد هالبروغ حيث کان يتفقد قاعدة مناس الجوية الاميرکية اثناء اعتقال ريغي .

واضاف هذا الصحفي الاميرکي ان هالبروغ لم يکن يستطيع اللقاء بريغي سوى في بيشکک وليس في مکان آخر لان هالبروغ شخصية معروفة مما سيکشف النقاب عن هذا اللقاء بسرعة .

وتابع مدسن : حدد موعد هذا اللقاء في قاعدة مناس الاميرکية لکي ينخفض احتمال الکشف عن هذا اللقاء الى ادنى حد ممکن .

وکانت الحکومة الاميرکية قد سمت هالبروغ بالمبعوث الاميرکي في شؤون افغانستان وباکستان لکن مصادر خبرية مستقلة بثت انباء عن تدخلات هذا الشخص في شؤون الانتخابات الافغانية لاسيما في الصيف المنصرم حيث کشفت عن دوره في الاجتماع بالعناصر الارهابية في سياق تحقيق المصالح الاميرکية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: