رمز الخبر: ۲۰۹۸
وتابع ان بروز مثل هذه الاحداث في العراق يعتبر امرا طبيعيا نظرا لتعدد الجهات الامنية وضرورة الحفاظ على ارواح الدبلوماسيين الايرانيين.
نفى مصدر ايراني مطلع الخبر الذي اوردته صحيفة القدس العربي عن احتجاز اربعة دبلوماسيين ايرانيين لعدة ايام في مدينة البصرة جنوب العراق.

وافادت وكالة مهر للانباء ان هذا المصدر المطلع اكد ان هؤلاء الدبلوماسيين وبسبب عدم التنسيق نوعا ما بين المسؤولين الامنيين وقوات الشرطة في البصرة، تم توقيفهم لمدة ساعة، معتبرا هذا الاجراء بانه طبيعي ومن اجل الحفاظ على ارواح الدبلوماسيين الايرانيين.

واضاف ان القنصلية الايرانية في البصرة اتفقت مع قيادة الشرطة في هذه المدينة على ان اربعة من الدبلوماسيين الايرانيين يصحبهم طاقم من الموظفين العراقيين بصدد القيام بجولة تفقدية في منطقة البصرة، وبسبب عدم التنسيق بين الجهات الامنية والشرطة تم توقيف هؤلاء الدبلوماسيين وبعد التأكد من هوياتهم واجراء الاتصالات سمحوا لهم بمواصلة زيارتهم التفقدية.

وتابع ان بروز مثل هذه الاحداث في العراق يعتبر امرا طبيعيا نظرا لتعدد الجهات الامنية وضرورة الحفاظ على ارواح الدبلوماسيين الايرانيين.

يذكر ان صحيفة القدس العربي نقلت في عددها عن مصدر عراقي عسكري ادعى ان الجيش العراقي يحتجز منذ يومين اربعة دبلوماسيين ايرانيين بصحبتهم 4 موظفين عراقيين يعملون في القنصلية الايرانية بالبصرة بسبب تواجدهم في منطقة راس البيشة بالفاو.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: