رمز الخبر: ۲۲۰۴
وقدم عطار شرحا عن اسباب وضع ايران تطوير علاقاتها مع بلدان اميركا اللاتينيه علي صدر اولويات سياساتها الخارجيه خلال الاعوام الاخيره.
التقي وكيل وزاره الخارجيه علي رضا شيخ عطار يوم السبت رئيس مجلس النواب المكسيكي خلال زيارته التي يقوم بها لهذا البلد حاليا.

واعرب علي رضا شيخ عطار خلال هذا اللقاء عن ارتياحه لحضوره في البرلمان المكسيكي .

وقدم عطار شرحا عن اسباب وضع ايران تطوير علاقاتها مع بلدان اميركا اللاتينيه علي صدر اولويات سياساتها الخارجيه خلال الاعوام الاخيره.

واعتبرالقواسم الثقافيه المشتركه ومجالات التعاون الاقتصادي بانها من بين الاسباب التي تدعو المسوولين الايرانيين الي الاهتمام بتمتين الاواصر مع المكسيك .

واوضح ان ايران والمكسيك تحولتا من بلدين مستهلكين للمنتوجات التي تقدمها البلدان المتقدمه الي بلدين منتجين للعلم والتكنولوجيا ومصدرين للسلع والخدمات الفنيه والهندسيه وكذلك تمتلكان الارضيه الصلبه علي صعيد التعاون فيما بينهما علي مختلف الاصعده مما يتطلب ابداء اهتمام اكبر بهذا الصدد .

واشاد علي رضا شيخ عطار بتشكيل مجموعه الصداقه البرلمانيه في هذا البلد مع ايران .

واعرب عن امله بان تساهم هذه اللجنه بزياده الزيارات المتبادله بين الوفود البرلمانيه للبلدين من تعزيز العلاقات الثنائيه .

من جانبه اشاد رئيس مجلس النواب المكسيكي روث سايالا خلال هذا اللقاء بزياره الوفد الايراني لبلاده وحضوره في مجلس النواب بهذا البلد وكذلك بماحققته الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه من منجزات كبيره علي الاصعده العلميه والتكنولوجيه والصناعيه .

واعتبر روث سايالا تعزيز التعاون البرلماني وتبادل الوفود بين البلدين بانها خطوات هامه علي طريق تعزيز العلاقات بين ايران والمكسيك .

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: