رمز الخبر: ۲۲۶۶۰
تأريخ النشر: 12:24 - 08 May 2010
عصر ایران -  وکالات - أعلن الناطق بإسم وزارة الخارجية الفرنسية برنار فاليرو أن الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي أطلعت وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي خلال عشاء العمل في الليلة الماضية على مخاوفها المتعلّقة بالبرنامج النووي الإيراني وعلى مطالبها من طهران في هذا الشأن.

وقال فاليرو في تصريح صحافي: "إن استراتيجية "الشدّة والحوار" يجري اتّباعها مع إيران منذ فترة طويلة"، مشدداً على أن "باريس لا ترى تقدماً في هذا الشأن في ظل رفض طهران المستمر لعملية الحوار المعروضة عليها".

وأضاف فاليرو: "إنّ متكي تمكّن خلال الاجتماع من الاستماع بدقّة إلى مخاوف الدول الأعضاء بمجلس الأمن"، مؤكدًا أن "إيران تعلم ما نتوقعه منها، ونحن نتوقع أفعالاً حتى تصبح طهران ممتثلة لإلتزاماتها المتعلّقة بالحدّ من انتشار الأسلحة النووية عبر الإجابة عن المخاوف العميقة للمجتمع الدولي".

وتابع: "إن هذا الإجتماع دليلٌ جديد على أننا لا نوقف الحوار مع ايران، ولكننا قلنا مراراً خلال الأسابيع الماضية إن إيران لا تجيب على مخاوفنا وتطلعاتنا بالإضافة الى مخاوف وتطلعات المجتمع الدولي، ونعتقد ان الوقت قد حان للحصول على بعض الاجابات".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: