رمز الخبر: ۲۲۸۱۸
تأريخ النشر: 09:19 - 12 May 2010
عصرایران - وکالات - أعلنت وزارة الخارجية البحرينية عن توقيف مشتبه به على صلة بشبكة التجسس التي أعلن عنها في الكويت قبل أسبوعين.

وقال وكيل وزارة الداخلية المساعد للشؤون القانونية العقيد محمد بوحمود ان «الأجهزة الأمنية المختصة قامت بتوقيف متهم بحريني بعدما ورد اسمه في تحقيقات قضية شبكة التجسس التي تم ضبطها أخيراً في الكويت».

وأضاف بوحمود انه «تم اتخاذ الإجراءات القانونية، وإحالة المتهم للنيابة العامة التي باشرت التحقيق معه وأمرت بحبسه، وأكد ان الأجهزة الأمنية تواصل عملها في هذا الشأن «بالتنسيق مع نظيرتها في الكويت».

وشدد على أهمية «التعاون مع الأجهزة الأمنية في الكويت»، مضيفاً «ان المساس بأمن أي دولة خليجية هو مساس بأمن جميع أقطار مجلس التعاون»، ومن دون ان يعط تفاصيل أخرى.

كانت القبس أشارت في عدد 4 مايو ان الشيك المزور للوزير البحريني المقال عبدالله بن رجب كان أول الخيط في اكتشاف الشبكة.

لكن إيران وصفت مجدداً الحديث عن ضبط خلية تجسس بأنه «أخبار مزيفة».

ونسبت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) الرسمية عن مهمانبرست قوله، في مؤتمره الصحفي الأسبوعي، ان بعض وسائل الإعلام الكويتية أوردت بعض الأخبار المزيفة بشأن إيران، وان «بعض نواب مجلس الأمة (البرلمان) الكويتي أطلقوا تصريحات غير مدروسة وغير صحيحة، وهذه الأخبار والتصريحات رد عليها كبار المسؤولين الكويتيين».

وأضاف ان النيابة العامة في الكويت أكدت أيضاً ان هذا لا أساس له ولا ينبغي لأحد في الكويت ان يتطرق إليه.

ووصف مهمانبرست الترويج لمثل هذا الإشاعات بأنه «حرب ناعمة وان الكيان الصهيوني يعتبر العامل الرئيسي لترويجها».

وتابع ان «الصهاينة يريدون من خلال هذه الممارسات الحد من التعاون بين دول المنطقة لأنهم يعلمون بأنهم أول المتضررين من تعزيز التقارب بين دول المنطقة».
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: