رمز الخبر: ۲۲۸۵۵
تأريخ النشر: 16:20 - 14 May 2010

عصرایران - ارنا- اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الخميس في المجلس الاتحادي الروسي بان موسکو تعارض بشدة اجراءات اميرکا احادية الجانب لفرض عقوبات جديدة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.   

وقال لافروف، ان موسکو تعتقد بان العقوبات احادية الجانب من قبل اميرکا ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية غير مسموح بها وغير قانونية.
واضاف وزير الخارجية الروسي: انه على اميرکا الا تتخذ اي قرار خارج اطار مجلس الامن الدولي لفرض عقوبات جديدة ضد ايران.

وقال لافروف في جانب اخر من حديثه في المجلس الاتحادي الروسي: ان اميرکا تعتبر قوانينها الداخلية على الدوام فوق القوانين الدولية في حين ان هذه السياسة ليست مقبولة اطلاقا.

وتابع: للاسف ان مثل هذه الرؤية يجري التاکيد عليها في الادارة الاميرکية الحالية وهو الامر الذي يتعارض مع الاعراف والقوانين الدولية.

واضاف لافروف: ليس بامکان احد ان يجعل قوانينه الداخلية بديلا عن القوانين الدولية، الا ان الاميرکيين ليسوا مستعدين للقبول بهذه الحقيقة.
واعلن وزير الخارجية الروسي: ان اتخاذ اي قرار حول فرض عقوبات جديدة ضد ايران يجب ان يتم فقط في اطار مجلس الامن الدولي وان يحظى بموافقة جميع الاعضاء، وفي غير هذه الحالة فان الاجراءات احادية الجانب غير مسموح بها.

ويعتبر المجلس الاتحادي الروسي المؤسسة العليا في اتخاذ القرار النهائي حول القرارات والقوانين المصادق عليها في مجلس النواب "الدوما"، حيث تصبح نافذة بعد تاييدها من قبل المجلس الاتحادي والتوقيع عليها من قبل رئيس الجمهورية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: