رمز الخبر: ۲۲۸۵۷
تأريخ النشر: 16:22 - 14 May 2010

عصرایران - وکالات - طلبت الإدارة الأميركية الخميس من الكونغرس الموافقة على مبلغ 205 ملايين دولار لمساعدة إسرائيل على التسريع في إنتاج نظام للدفاع الصاروخي قصير المدى.
 
وقال المتحدث باسم البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي باراك أوباما "يقر بالتهديدات التي تشكلها لإسرائيل الصواريخ والقذائف التي تطلقها (حركة المقاومة الإسلامية) حماس وحزب الله".
 
وقال تومي فيتور إن الرئيس قرر نتيجة لذلك "الحصول على تمويل من الكونغرس لدعم إنتاج إسرائيل نظام الدفاع بالصواريخ القصيرة المدى الذي يسمى بالقبة الحديدية".
 
ويهدف هذا النظام إلى اعتراض الصواريخ التي يتم إطلاقها من قطاع غزة ولبنان باستخدام كاميرات ورادار لتعقبها واعتراضها في غضون ثوان من إطلاقها.
 
ونقلت أسوشيتد برس عن فيتور قوله إن "الولايات المتحدة وحليفتنا إسرائيل تتقاسمان نفس التحديات الأمنية من مكافحة الإرهاب إلى مواجهة التهديد الذي يشكله برنامج الأسلحة النووية الإيرانية".
 
وسيتم إرسال الطلب رسميا إلى الكونغرس في غضون أيام كإضافة إلى طلب ميزانية الإدارة للسنة المالية 2011 التي تبدأ في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.
 
وأشارت الوكالة إلى أن هذا النظام الدفاعي قد يستغرق سنوات ليعمل بكامل طاقته في تلك المنطقة.
 
وكان مسؤول في وزارة الدفاع الإسرائيلية كشف في فبراير/شباط الماضي أن اثنين من بطاريات هذا النظام في طور التصنيع.
 
وتعرضت إسرائيل لعدد كبير من الصواريخ خصوصا خلال حربيها على لبنان عام 2006 أطلقها حزب الله وقبل عامين على غزة أطلقها المقاومون الفلسطينيون.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: