رمز الخبر: ۲۳۰۷
واشار الدكتور مجيدي الى الجرائم التي يمارسها الكيان الصهيوني يوميا ضد الفلسطينيين، لافتا الى انه في الذكرى الستين لاصدار المنشور العالمي لحقوق الانسان، لا ينبغي السماح بتعريض الحقوق البدائية للانسان للخطر ومنها حق الحياة، مضيفا ان ما نشاهده اليوم في فلسطين هو نوع من الابادة العامة للشعب.
بعث سفير ومندوب ايران الدائم لدى اليونسكو رسالة رسمية الى امين عام هذه المنظمة دعا فيها الى القيام باجراء فوري لانقاذ الفلسطينيين وخاصة الاطفال في قطاع غزة.

وافادت وكالة مهر للانباء ان الدكتور محمد رضا مجيدي بعث ايضا رسائل رسمية الى كل من المدير العام لليونسكو ورئيس الجمعية العامة ورئيس الهيئة التنفيذية للمنظمة، طالب فيها اليونسكو بإدانة جرائم الكيان الصهيوني في قطاع غزة واداء دور فاعل في الدفاع عن حقوق الاطفال والنساء الفلسطينيات، وخاصة المرضى من الاطفال المعرضة حياتهم للخطر اثر انقطاع التيار الكهربائي عن المستشفيات.

واشار الدكتور مجيدي الى الجرائم التي يمارسها الكيان الصهيوني يوميا ضد الفلسطينيين، لافتا الى انه في الذكرى الستين لاصدار المنشور العالمي لحقوق الانسان، لا ينبغي السماح بتعريض الحقوق البدائية للانسان للخطر ومنها حق الحياة، مضيفا ان ما نشاهده اليوم في فلسطين هو نوع من الابادة العامة للشعب.

وشدد انه لا يمكن التعامل بازدواجية في هذا المجال فمن جهة نرى الاحتفاء الوقائع التاريخية المتعلقة ببعض المجازر، ومن جهة اخرى نلتزم الصمت في حين تمارس انواع المجازر امام مرأى العالم.

كما بعث مندوب ايران الدائم لدى اليونسكو نسخا من رسائله الى رؤساء المجموعات الاسلامية والعربية في المنظمة، مبادرا الى القيام بمشاورات مكثفة مع سفراء الدول الاسلامية لدى اليونسكو من اجل تصعيد الضغوط الدولية ازاء الجرائم الصهيونية في غزة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: