رمز الخبر: ۲۳۱۰۱
تأريخ النشر: 08:52 - 25 May 2010
عصرایران -ارنا- اکد النائب الاول لرئيس الجمهورية محمد رضا رحيمي بان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستعزز علاقاتها وتعاونها المشترک مع ترکيا على اسس من الاواصر الاخوية وبصورة شاملة.
   
واعتبر رحيمي لدى استقباله هنا اليوم الاثنين السفير الترکي في طهران اميت يارديم، دور سفيري البلدين بانه مؤثر واساسي في تطوير العلاقات الثنائية وقال: ان جميع الظروف والفرص متوفرة للتعاون المشترک بين ايران وترکيا.

واضاف: انه على الجانبين ومن اجل الاسراع في الانشطة، العمل باقصى سرعة ممکنة، ذلک لان التوقف في هذه المسالة سيبطئ الوصول الى النتائج.

واشار الى حجم التبادل المتفق عليه بين البلدين والبالغ 30 مليار دولار واعرب عن امله بان يتم عبر المتابعة المستمرة من جانب مسؤولي البلدين انجاز اعمال کبيرة في مجالات الجمارک والحدود والترانزيت والتبادل التجاري.

واضاف النائب الاول لرئيس الجمهورية: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تعتبر مصالحها منفصلة عن مصالح ترکيا، وبعد الوصول الى نتائج من هذا التبادل التجاري، يمکن للبلدين السعي لتحقيق رقم اعلى لانشطتهم المشترکة.

من جانبه اشار السفير الترکي في اللقاء الى انه خلال فترة مهمته زار العديد من محافظات ايران والتقى المحافظين وحکام المدن المختلفة، وقال: هنالک طاقات وفيرة للتعاون الاقتصادي المشترک بين البلدين، بامکانها ان تلعب دورا مهما في تطورهما.

واکد اميت يارديم ضرورة الاسراع في الانشطة التجارية المشترکة بين ايران وترکيا وقال: ان ترکيا عازمة على اداء مسؤوليتها في رفع مستوى التبادل الاقتصادي مع ايران بافضل صورة ممکنة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: