رمز الخبر: ۲۳۱۵۱
تأريخ النشر: 10:39 - 26 May 2010
عصرایران - رحب رئيس مجلس الشيوخ المكسيكي، كارلوس نافاراته، خلال لقائه بوزير الخارجية الايراني، منوجهر متكي، الذي يزور المكسيك ببيان طهران النووي، وقال: إن إستخدام الطاقة النووية للاغراض السلمية هو من حقوق كافة الشعوب وليس إرثاً للقوى الكبرى.

وأضاف نافاراته خلال اللقاء الذي جرى الثلاثاء في العاصمة المكسيكية مكسيكوسيتي بأن الحصول على التكنولوجيا الجديدة بما في ذلك الطاقة النووية هو حق طبيعي للشعوب كافة.

وأكد على ضرورة بذل جهود حثيثة لإحقاق حقوق الشعوب وقال: ان المكسيك تستخدم كل مافي وسعها لحل الملف النووي عبر الحوار والسبل الدبلوماسية.

 من جهته أشار متكي في هذا اللقاء الى الأواصر التاريخية التي تربط ايران والمكسيك وأكد على ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين في المجالات كافة وخاصة تفعيل التعاون بين القطاع الخاص الايراني والمكسيكي. وتناول الجانبان في اللقاء أيضاً القضايا الإقليمية والدولية التي تهم البلدين وخاصة تطورات الوضع في العراق وأفغانستان وفلسطين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: