رمز الخبر: ۲۳۱۵۸
تأريخ النشر: 12:28 - 26 May 2010
وقد اعلنت وزارة الخارجية والبرلمان الايرانيين انهما بصدد اتخاذ اجراءات عقابية سياسية ضد الحكومة البريطانية واعلن عن خفض مستوى العلاقات مع بريطانيا من سفير الى قائم بالاعمال.
عصر ايران – اعلنت وزارة التجارة الايرانية انها لن توافق على تسجيل استيراد بضائع وافتتاح حساب اعتماد لصالح بريطانيا.

وقد اتخذ هذا القرار في اطار توبيخ الحكومة البريطانية سياسيا – تجاريا ودخل حيز التنفيذ اعتبارا من يوم 24 ايار/مايو.

وكانت "بي بي سي" البريطانية قد لعبت دورا نشطا اثناء الاحداث التي تلت الانتخابات الرئاسية الايرانية الاخيرة في تحريض المعارضين وايجاد سوء الفهم بين مختلف شرائح الشعب الايراني. كما تدخل الساسة البريطانيون خلال الفترة من 3 الي 7 حزيران (فترة الانتخابات) بشكل سافر في الشؤون الداخلية الايرانية.

وقد اعلنت وزارة الخارجية والبرلمان الايرانيين انهما بصدد اتخاذ اجراءات عقابية سياسية ضد الحكومة البريطانية واعلن عن خفض مستوى العلاقات مع بريطانيا من سفير الى قائم بالاعمال.

كما ان اعادة ابناء المسؤولين من الطلبة الايرانيين الذين يدرسون في الجامعات البريطانية ، هي من القرارات الاخرى التي اتخذتها ايران ضد بريطانيا.

ومن نشاطات اجهزة الاستخبارات البريطانية ضد ايران ، تحريض المجموعات الارهابية على الحدود الايرانية وتحريض الحكومة الاماراتية لطرح مزاعم حول اراضي ضد ايران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: