رمز الخبر: ۲۳۲۰
وكان يفترض ان يعقد الاجتماع الذي وافقت عليه الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا في مقر البعثة البريطانية في الامم المتحدة في نيويورك الجمعة.
أعلن دبلوماسيون ان مجلس الأمن قرر إرجاء اجتماع كان مقررا الجمعه لمناقشة فرض عقوبات جديدة على ايران بسبب نشاطاتها النووية المدنية, الى بداية الاسبوع المقبل.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية انه كان يفترض ان يطلع مندوبو الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن (الصين وامريكا وفرنسا وبريطانيا وروسيا) البلدان العشرة الاخرى الأعضاء في المجلس, على عناصر مشروع قرار ينص على فرض سلسلة ثالثة من العقوبات على طهران.

وكان يفترض ان يعقد الاجتماع الذي وافقت عليه الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا في مقر البعثة البريطانية في الامم المتحدة في نيويورك الجمعة.

وقالت مساعدة السفير البريطاني في الامم المتحدو كارين بيرسي, ان تأجيل الاجتماع "تقني محض", مشيرة الى جدول الاعمال المثقل لمجلس الامن الجمعة وخصوصا المناقشات حول بيان بشأن الحصار الصهيوني على غزة.
واضافت ان الاجتماع حول ايران ارجئ "الى بداية الاسبوع المقبل".

وينص مشروع القرار الجديد الذي توصلت اليه الدول الست وسلم الى الدول الاخرى الاعضاء في مجلس الامن, على منع سفر المسؤولين الايرانيين المشاركين في البرنامجين الايرانيين النووي والبالستي.
واعلن دبلوماسيون ان اقراره سيستغرق بضعة اسابيع.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: