رمز الخبر: ۲۳۲۲
واكد متكي خلال اللقاء انه نظرا للشواهد المتوفرة ومختلف التقارير الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية، فان اهم خطوة يقوم بها مجلس الامن الدولي حاليا هي اعادة الموضوع النووي الايراني الى موقعه الصحيح اي الوكالة الدولية.
دعا وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية مجلس الامن الدولي الى ضبط النفس الى حين استلام تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول البرنامج النووي الايراني.

وافادت وكالة مهر للانباء ان منوجهر متكي التقى مع نظيره الاندونيسي حسن ويرايودا على هامش منتدى دافوس، حيث تباحث الوزيران حول مختلف القضايا بما فيها العلاقات الثنائية وكذلك آخر تطورات الموضوع النووي الايراني.


واكد متكي خلال اللقاء انه نظرا للشواهد المتوفرة ومختلف التقارير الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية، فان اهم خطوة يقوم بها مجلس الامن الدولي حاليا هي اعادة الموضوع النووي الايراني الى موقعه الصحيح اي الوكالة الدولية.


من جانبه وصف وزير الخارجية الاندونيسي تعاون الجمهورية الاسلامية الايرانية مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية بانه بناء، داعيا الى اكمال هذا المسار والصبر حتى اصدار التقرير النهائي للبرادعي في هذا المجال، مضيفا انه بالامكان الان استئناف المحادثات غير المشروطة بين الدول الاعضاء في مجموعة 5+1 وايران.


كما تباحث وزيرا خارجية ايران واندونيسيا حول المشاريع الهامة على جدول اعمال مجالات التعاون بين البلدين، وكذلك بشأن الزيارة المرتقبة للرئيس الاندونيسي الى طهران ردا على زيارة الرئيس احمدي نجاد الى جاكارتا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: